حمدان بن راشد: كفاءة نظام الاسترداد للسياح فاقت التوقّعات

المعاملة بالمثل لرد ضريبة الأعمال الزائرة

ناقش مجلس إدارة الهيئة الاتحادية للضرائب خلال اجتماعه السابع برئاسة سمو الشيخ حمدان بن راشد آل مكتوم، نائب حاكم دبي وزير المالية رئيس مجلس إدارة الهيئة، آخر مستجدات آلية رد ضريبة القيمة المضافة للأعمال الأجنبية الزائرة، حيث يتم تطبيق مبدأ المعاملة بالمثل، وذلك من خلال التعاون مع الدول التي ترد الضريبة للأعمال الإماراتية الزائرة لديها، إذ سيتم المعاملة بالمثل برد الضريبة للأعمال الزائرة للإمارات من تلك الدول.

واعتمد المجلس آلية تقسيم ضريبة المدخلات المتعلقة بالتوريدات المختلطة أي الخاضعة والمعفاة. واطلع المجلس على تقريرٍ حول نتائج تشغيل المرحلة الأولى من النظام الإلكتروني لرد الضريبة للسياح على مشترياتهم، حيث أظهرت النتائج أن النظام يعمل بكفاءة كبيرة ودقة عالية.

وقال سمو الشيخ حمدان بن راشد آل مكتوم إن تطبيق النظام الإلكتروني لرد الضريبة للسياح فاق التوقعات، وسجل عدد متاجر التجزئة المرتبطة إلكترونياً بالنظام ارتفاعاً كبيراً وبلغ 6903 متاجر في كافة أنحاء الدولة، وبلغ معدل الاسترداد اليومي لضريبة القيمة المضافة للسياح 925 ألف درهم.

وتابع المجلس الإجراءات الجاري تنفيذها لاستكمال تجهيزات البنية التقنية للمرحلة الثانية من النظام الإلكتروني لرد ضريبة القيمة المضافة للسياح التي ستصبح جاهزة للعمل اعتباراً من الأحد المقبل.

لمتابعة التفاصيل اقرأ أيضاً:

هيئة الضرائب تبحث آليات الرد للأعمال الزائرة

طباعة Email
تعليقات

تعليقات