سحر دبي وطبيعتها يرسمان خريطة جديدة للموضة العالمية

صورة
ت + ت - الحجم الطبيعي

مقومات كثيرة تجعل دبي الهدف والطموح الأهم لدى مصممي الأزياء ودور الموضة العالمية، حيث يشدون الرحال إليها لتقديم أحدث تصاميمهم وروائعهم مستفيدين من المناخ الإبداعي المحفز والتسهيلات الكبيرة فيها. وقد استضافت المدينة عروضاً لعلامات أزياء بارزة فرنسية وإيطالية، مثل شانيل وديور وأرماني، عدا مصممين كثر عرباً وأجانب، وفي أحدث عروض للعلامات التجارية في المدينة، دشنت العلامة الألمانية الأصل «هوغو بوس» مجموعتها لربيع صيف 2022 بالتوجه إلى الكثبان الرملية لصحراء دبي.

وبمرافقة ناقة وعرض نار وبالونات هواء ساخن، وأهم المؤثرين على وسائل التواصل الاجتماعي، أرادت «بوس» الإدلاء ببيان عن «حقبة جديدة» لا سيما بعد انقسامها إلى «بوس» بتركيز على جيل الألفية، و«هوغو» بتركيز على جيل «زد»، حسبما أفاد موقع مجلة «هايزنوبييتي»، ومقرها في ألمانيا.

لون الإبل

وقد ظهر الحدث الذي أقيم في محمية دبي الصحراوية، وفق ما أوضحه مقطع فيلم فيديو، حيث بدت مجموعة الملابس سهلة الارتداء ذات طابع رياضي. ومع التركيز على الملابس غير الرسمية فقد ركزت لوحة الألوان على لون الإبل، كما على الأسود والأبيض، حيث تغطت على كثير من القطع ألوان محايدة تمتزج مع الخلفية الرملية، مع بعض الملابس بالبرتقالي والوردي للرجال والنساء.

وفي إطار تحديث العلامة التجارية، أفادت مجلة «ستايلست» أن «بوس» جندت مجموعة من النجوم البارزين، بمن في ذلك كيندل جنير وهايلي بيبر ومغني الراب فيوتشر، والتيك توكر السنغالي خابي لامي، ولاعب التنس المحترف ماتيو برتيني، والعداءة اليشيا شميدت، وظهرت بمظهر جديد في صحراء دبي، حيث تباهى عدد من النجوم بأحدث الملابس في مقابل الألوان الترابية للصحراء العربية، بما في ذلك عارضة الأزياء بريشوس لي وتيانا تايلور ولوسيان لافيسكونت وآشلي بارك.

طباعة Email