العد التنازلي لإكسبو 2020 دبي

    «خزانة الجدة» مصدر إلهام موضة 2022

    تعود الموضة مجدداً، في كثير من مواسمها، إلى البحث في خزانة ملابس الجدة الأنيقة، وكأن أزياءها بطابع الستينيات والسبعينيات، طيف حلم يداعب شوارع الموضة المعاصرة.

    ليتأملها صناع الموضة بعناية وشغف كبيرين، وهو الخط الذي سارت عليه دار أزياء «ماكس سبورت»، لتنفيذ مجموعة العطلات 2022، بقوالب حديثة، تعيد تفسير جاذبية تلك التصميمات.وتجدد شبابها، في محاولة لإعادة التفسير الخفي للمظهر الكلاسيكي الأنيق للقطع التي تدور حول الصور الظليلة القصيرة والرائعة في الستينيات والسبعينيات من القرن الماضي، وهي مصنوعة من الجاكار الزهري، والتورتان، والمطرزات، وكلها تمت معالجتها بلمسات نهائية لامعة، لمنحها لمسة فنية.

    تخلل العرض الجلد بألوان زاهية من الفيروز والأخضر النعناعي وعباد الشمس، التي تضيء الفساتين الصغيرة ذات الثنيات والسترات بلا أكمام مع السراويل المتجمعة، وهي سمة متكررة في المجموعة.

    طباعة Email