00
إكسبو 2020 دبي اليوم

سيلفنا رو: دبي ملتقى الثقافات وملهمة المبدعين

  • الصورة :
  • الصورة :
صورة
ت + ت - الحجم الطبيعي

تتمتع الشيف سيلفنا رو، التي نالت أخيرا الإقامة الذهبية في دبي، بخبرة تزيد على 30 عاماً في مجال فنون الطهي المتنوعة وتصاميمها المتفردة الموسومة بالطابع الفاخر، وحظيت بشهرة واسعة في دبي بفضل اتباعها لنهج متميز في إعداد مأكولات محلية تقليدية طازجة جمعت بين المكونات المغذية والمنتجات العضوية والمذاق الرائع الخالي من الغلوتين والسكر ومشتقات الألبان، فضلاً عن استخدام الأغذية الغنية بالفيتامينات والمعادن.

«البيان» التقت الشيف سيلفنا رو لتخبرنا عن تجربتها في ممارسة فنون الطهي في دبي ودار الحوار التالي:

حدثينا عن نفسك وعن بداية قدومك إلى دبي؟

أنا الشيف سيلفنا رو من بريطانيا، أعمل كشيف عام، كنت أملك مطعماً في مايفير بلندن، وكان هناك شخص ما يرتاد مطعمي هناك ويحدثنا عن دبي ومطاعم دبي، وتعدد الجنسيات فيها واختلاف الحضارات، فقدمت إلى دبي منذ حوالي 8 سنوات، ما أثار دهشتي التنوع والتطور والحيوية في هذه المدينة الساحرة. إضافة إلى ندرة النسوة اللواتي يعملن في هذه المهنة، كل هذه المقومات شجعتني على افتتاح مطعمي الخاص، الذي أطلقت عليه اسم «أمنية» في تلك الفترة، وحقق المطعم شهرة واسعة في هذه المدينة المرموقة.

 

حدثينا عن مطعم «أمنية» وعن سبب اختيارك لهذا الاسم بالتحديد؟

يقع مطعم أمنية في منطقة الجميرا بدبي، ويتميز بديكور عصري راقٍ بلمسات عربية، ويقدم خدمات متنوعة أبرزها العروض الخاصة. ويشتهر المطعم بتقديم أشهى المأكولات الإماراتية والشرقية الصحية بطابع غربي، كما ويقدم المطعم مجموعة واسعة من المأكولات الصحية، الخالية من السكر والألبان، إضافة إلى الحلويات النباتية.

وقائمة الطعام تركز على طعام الشرق أوسطي الصحي والمحلي، وأغلب المكونات إماراتية المصدر، ولقد اخترت هذا الاسم لأنه اسم جميل ويحمل أسمى المعاني فهو يدل على الأمل والتفاؤل.


هل لديك مطاعم أخرى أو تعملين في أكثر من مطعم آخر، ولماذا اخترت دبي مكاناً لمطاعمك؟

كنت أسمع كثيراً في بريطانيا عن النشاطات والتحفيزات التي تقدمها دبي، وهذا ما لامسته بالفعل على أرض الواقع، فدبي تمنحك الفرصة لتحقيق الشهرة والنجاح، وأرى أن دبي هي منبع الفرص في شتى المجالات، وهي منصة تحقيق الأحلام، وما يؤكد ذلك، أنني في أقل من عامين، تمكنت من افتتاح مطاعم عدة في دبي وحدها، منها مطعم «بوتانيكا» والآخر «ناساو» في منطقة الجميرا للجولف في دبي.

 

أخبرينا عن مطعم ناساو؟

محاط بأكثر من ألفي فيلا سكنية وتتميز التصميمات الداخلية الرائعة فيه بين الزراعة المورقة وأشجار زيتون البحر الأبيض المتوسط. يحيط المطعم بجدران بيضاء وتراسات من الحجر الرملي، ويقدم أجواء مريحة بالإضافة للتصميمات الداخلية المنعشة.

 

ما نوع الوجبات التي يقدمها مطعم ناساو؟

تتضمن قائمة المطعم مجموعة مختارة من اللحوم الفاخرة مثل لحم البقر والدجاج المشوي والكتف المشوية من لحم الضأن، إضافة إلى الأطباق الجانبية مثل (البطاطس المحمرة والخضروات المتنوعة وصلصة اللحم ومجموعة متنوعة من الحلويات والمشروبات).

كما يسلط مطعم ناساو الأضواء على تراث الثقافات المتعددة (العربية /‏‏‏‏‏‏‏ الأوروبية)، ويعرض مزيجاً مميزاً من النكهات والإبداعات المستوحاة من أطعمة دول الشرق الأوسط.

والمطعم يقدم كذلك مجموعة من أشهى الأطباق النباتية التي ليس لها تأثير على نكهة الطعام. وبأسعار تتراوح بين 70 إلى 150 درهماً.

 

هل تقومين بتحضير الطعام التقليدي الإماراتي في مطعم ناساو؟

بالطبع، نقوم بإعداد الطعام التقليدي الإماراتي بحسب رغبة الزبون، وسأفتتح مطعماً في القريب العاجل متخصص في تقديم الطعام الإماراتي التقليدي فقط، لما لاحظته هنا من حب الناس لعاداتهم وتقاليدهم على الرغم من تطور المدينة وعصريتها.

 

من أي الجنسيات الزبائن الذين يرتادون مطعمك؟

من كافة جنسيات العالم، فدبي ملتقى الثقافات وملهمة المبدعين فكما تعلم يعيش في دبي أكثر من 200 جنسية بتناغم وانسجام، فيرتاد مطعمنا الإماراتي والبريطاني والفرنسي والأمريكي والروسي وغيرهم الكثير من الجنسيات الأخرى حول العالم ما يعكس التنوع الثقافي في إمارة دبي، فهي فضاء مفتوح لكل شعوب العالم.

 

ما الدعم والتسهيلات التي تقدمها لكم الجهات المختصة؟

أمضيت وقتاً طويلاً في تعلم صنع الطعام الإماراتي التقليدي، وقد حصلت على الإقامة الذهبية بفضل تخصصي في صناعة منتجات إماراتية محلية، وبهذه المناسبة أشكر دائرة السياحة والتسويق التجاري بدبي على كل ما تقدمه لنا من دعم في مختلف المجالات.

طباعة Email