عيون الشعر الإماراتي

ت + ت - الحجم الطبيعي

حنانيك(١) لم ألقى من الناس صاحب

على الصدق يبرالي(٢) وتصفى مشاربه

من بعد مامون القضا باذل الصفا

قديم الوفا جزل(٣) العطاء في مواهبه

إذا قلت هذا صاحبٍ في مطمع

بدا لي علي غير الذي كنت حاسبه

جميل النبا(٤) مع خالص الود والصفا

على البعد يدني للفتى قلب صاحبه

ورعى الله قلبٍ ما يوالي هَلِ الردى(٥)

ونفسٍ فلا زالت على الحق صايبه

وجفنٍ جِليل(٦) الغمض ما يالف الكرى

تنام الورى(٧) والجفن للنوم حاربه

وعينٍ تهل الدمع من غِزِر(٨) مُوقها(٩)

كِلْما كِفَفْتِه بادرتني سواكبه

نعاين مغاوير(١٠) الليالي وكرها

ودهر يراوينا غرايب عجايبه

ودنيا يراها صاحب الجهل مغنم

ولا يتعظ منها بواضح تجاربه

أدوم التفكر في الورى والذي أرى

من هم يَصيِّر لِمَّة الراس شايبه

 

 

طباعة Email