00
إكسبو 2020 دبي اليوم

مسافات

حبال الليف.. استخدامات متعددة في حياة الأسلاف

ت + ت - الحجم الطبيعي

يلتقط عبد الله بن ربيع مفردات الحياة في الإمارات، متشبثاً بالأشياء في مسافاتها الأكثر حضوراً في ماضي الزمان، حيث الأصالة والوفاء لكل ما رفد الشعب الإماراتي بالحياة، عبر الدهور والأجيال. «البيان» تقدم هذه المساحة، ليحكي بعدسته عفوية وتفاصيل ووجوه تلك الخصوصية الفولكلورية، لإبقائها حية في ذاكرتنا، صوناً لميراثنا التليد، الذي نستمد منه الطاقة الملهمة نحو المستقبل. ويحكي اليوم عن حبال الليف.

تصنع هذه الحبال من ليف النخيل، حيث يتم تقطيع الليف إلى قطع طولية رقيقة، ويتم ضمها بطريقة الفرك بين الكفين، لتصبح جاهزة لعملية (التضفير)، حيث توضع القطع إلى جانب بعضها البعض، وتبدأ عملية التضفير مع شرائط من القماش القديم (ملابس قديمة أو ما شابه)، وإضافة شرائط القماش، فذلك لحماية اليدين من خشونة الليف، خصوصاً عندما تستخدم هذه الحبال بما يشبه المقبض على حواف السلال للإمساك بها، وكذلك على حواف أغطية الطعام المصنوعة من الخوص (السفافة)، وبعد الانتهاء من عملية التضفير، يتم طوي الحبل، ويقال عنها كسر الحبل.

طباعة Email