العد التنازلي لإكسبو 2020 دبي

    «الشارقة للمتاحف» تحتفي بحق الليلة لأول مرة في حصن خورفكان

    • الصورة :
    • الصورة :
    صورة

    في إطار احتفالها السنوي بليلة النصف من شعبان، وضمن مسؤوليتها المجتمعية «لأننا نهتم»، تنظم هيئة الشارقة للمتاحف غداً، في الساحة الخارجية لحصن خورفكان، باقة متنوعة من الفعاليات الترفيهية المجانية للأطفال بصحبة ذويهم، للاستمتاع بالأنشطة والمسابقات التفاعلية من الساعة الـ 06:30 وحتى الساعة 08:30 مساءً.

    ويقام حدث حق الليلة في منتصف ليلة شهر شعبان قبل نحو 15 يومًا من شهر رمضان المبارك، حيث يشهد عادة احتفال المجتمع الإماراتي من خلال ارتداء الصغار الزي الإماراتي التقليدي، والتنقل من بيت إلى آخر لجمع الحلويات والمكسرات، ووضعها في أكياس يطلق عليها اسم الخريطة، كما يمثل الحدث فرصة لتذكير الأطفال باقتراب حلول الشهر المبارك، والاستعداد لأجوائه الروحانية، المتميزة، ويكرس حرص هيئة الشارقة للمتاحف على الاحتفال بهذه المناسبة السنوية، ترسيخاً لتقاليد وموروثات المجتمع الإماراتي.

    وتهدف الاحتفالية إلى تعزيز روح الألفة والمودة بين الناس، وإحياء العادات التراثية القديمة، من خلال رسم البسمة على وجوه الأطفال، عبر باقة متنوعة من البرامج التعليمية، والأنشطة الترفيهية، والمسابقات التفاعلية، وورش العمل المتنوعة، كمسابقات الدولاب المتحرك، والحكايات، كما ستستقبل شخصيتا حمدان وعلياء رسمياً سفيرا هيئة الشارفة للمتاحف الزوار بالحلوى.

    وتدعو الهيئة الأسر إلى اصطحاب أطفالهم للمشاركة في هذه الاحتفالية، والمساهمة في تعزيز مدارك الأطفال وتعريفهم بالعادات الشعبية المتوارثة، عبر البرنامج الترفيهي الذي أعده المتحف لصغاره وأسرهم، بما يتضمنه من فعاليات شيقة تنتظرهم في ساحة الحصن وزيارة حصن خورفكان، الذي بني بالقرب من الحصن القديم وافتتح في الـ 13 من أبريل 2019، حيث يتيح للزوار التعرف إلى التاريخ الثري للساحل الشرقي لإمارة الشارقة، والاستمتاع بمشاهدة المقتنيات الأثرية التي تم اكتشافها في المنطقة، والاطلاع على عراقتها من خلال استعراض الصور، والقطع الأثرية، والمجسمات، وتقنيات العرض الحديثة.

    وسيحظى الأطفال مع أسرهم بأجواء احتفالية، وأوقات رائعة يقضونها بين أنغام الموسيقى والأغاني والأهازيج الشعبية، والحكايات التراثية التي تتناول حياة الأجداد، وتأصل لهذا الموروث الذي سينتقل إلى الأجيال المقبلة.

    يشار إلى أن هيئة الشارقة للمتاحف تحتفي سنوياً بليلة النصف من شعبان، من خلال تنظيم الفعاليات والأنشطة ذات الطابع الترفيهي والتعليمي، بهدف تنمية مدارك الأطفال، وتعزيز مهاراتهم، وتطوير قدراتهم، وترسيخ المواريث والعادات الإماراتية الأصيلة في نفوسهم، للارتقاء بروح الانتماء للهوية والوطن.

    طباعة Email