يُعرّف بالثقافات والتقاليد العربية والخليجية مهرجان الشيخ زايد

يستعرض مهرجان الشيخ زايد في منطقة الوثبة بأبوظبي أهم أبرز جوانب الحضارات العربية والخليجية ليواصل فعالياته وسط إقبال كبير ويتيح لزواره التعرف إلى ثقافات وعادات وتقاليد الشعوب الأخرى والتفاعل معها ضمن أجواء حماسية.

السعودية

ويعتبر الجناح السعودي أهم الأجنحة التي تعتبر نقطة جذب من مختلف الجنسيات يتوافدون عليه للاستمتاع بالأنشطة والفعاليات والعديد من المنتجات المتنوعة التي تهم الزائر الخليجي والعربي بشكل عام. كما يعرض عدد من المحال فيه مجموعة كبيرة ومتنوعة من العطور العربية الفريدة بروائح العود والعنبر والمسك والهيل ومجموعة متنوعة من التمور السعودية منها تمور المدينة والصقعي والمجدول والقهوة العربية السعودية بالإضافة إلى منتجات العسل الجبلي الطبيعي مثل عسل السدر والسمر الودياني والجبلي وخلايا الشمع الغنية بالعسل.

عُمان

أما الجناح العماني فيعتبر نقطة لقاء خليجي ويعد من أهم أجنحة المهرجان بما يعكسه من تنوع لافت في معروضاته التراثية والثقافية والفنون الشعبية التي جذبت قطاعات واسعة من الجمهور لزيارة الجناح على مدى أيام المهرجان والاستمتاع بهذه الوجبة الثقافية التي حملها أبناء السلطنة إلى الجمهور.

الكويت

وكذلك الحال تبرز في الجناح الكويتي أصالة الماضي العريق على جانب آخر تتجلى أبراج الكويت أعلى محال الجناح الكويتي.

ويزخر الجناح الكويتي بالعديد من الحرفيين الذين يعرضون منتجاتهم اليدوية التي تجسد الكثير من عناصر التراث الكويتي، فيما يتزين الجناح بالطابع التراثي التقليدي عبر عرض الملابس والحُلي النسائية.

مصر

ويعتبر الجناح المصري أحد أضخم الأجنحة في المهرجان ويتمتع بشعبية كبيرة من قبل زوار المهرجان ويزين مدخله نقوش ورموز فرعونية تستذكر تاريخ الدولة العريق وعبق الحضارة المصرية.

وينفرد الجناح المصري في المهرجان بتصميمه البديع المستوحي من الحضارة الفرعونية العريقة تتصدر واجهته آثارها الشهيرة مثل أهرامات الجيزة وأبو الهول، كما يضم في جناحه دكاكين تعرض العديد من المنتجات التي تمزج بين الحاضر والماضي.

اليمن

ويستقبل الجناح اليمني زواره بمحل العسل اليمني، الذي يمتاز بخصائص علاجية وقيمة غذائية عالية، خصوصاً العسل الدوعنى، الذي يحظى بشهرة كبيرة منذ القدم وما زال محافظاً على مكانته حتى يومنا هذا، حيث يتميز عسل السدر بالطعم والرائحة وتقوية المناعة والذاكرة، وكذلك عسل السمر المفيد في علاج الصدر والبلغم والقولون والأنيميا، بالإضافة إلى جانب عسل الزهور والمراعي.

وتتلاقى الحضارات والثقافات في منطقة مهرجان الشيخ زايد على أرض الوثبة الذي أصبح بحق منصة عالمية تستقطب كافة الثقافات والحضارات العالمية ليمنح جمهوره جرعة تثقيفية ترفيهية ممتعة.

طباعة Email
تعليقات

تعليقات