«حمدان بن محمد للتصوير» تعتمد الفائزين بـ«ميداليات التميّز» في «الطبيعة»

  • الصورة :
  • الصورة :
  • الصورة :
صورة
ت + ت - الحجم الطبيعي

اعتمد مجلس أمناء جائزة حمدان بن محمد بن راشد آل مكتوم الدولية للتصوير الضوئي، 20 عملاً سيتم تكريم أصحابها بمنحهم «ميداليات التميّز» التي تقدّمها الجائزة عن الدورة الحادية عشرة «الطبيعة» تكريماً لهم على جودة مشاركاتهم في هذه الدورة، بالإضافة لإهدائهم الكتاب السنوي لنفس الدورة والذي يحوي الصور الفائزة والمرشّحة، بالإضافة للصور التي حصل أصحابها على ميداليات التميّز المذكورة.

وعن هذا التكريم قال علي خليفة بن ثالث، الأمين العام للجائزة: نمنح هذه الميداليات تقديراً وتكريماً للمصورين الذين قدَّموا أعمالاً مميزة تستحق الوصول للمراحل النهائية من التحكيم، لذا قرّر مجلس أمناء الجائزة تقديم هذه الإشادة المستحقة لهم كنوعٍ من التحفيز والاعتراف بالتنافسية الجادة لأعمالهم المشارِكة، ونحن سعداء بحصول مصورٍ إماراتيّ ومصريّ ويمنيّ على هذا التكريم، كونه من الدلالات على تطوّر النتائج الإيجابية في المنطقة والعالم من حيث التفوّق الفوتوغرافي وهذه من الرؤى الأساسية لـ«هيبا».

وقد تمّ اختيار 5 أعمال عن محور «الطبيعة» و5 ملفات عن محور «ملف مصور»، بالإضافة إلى 6 أعمال من المحور «العام»، منها 3 أعمال ملوّنة و3 أعمال بالأبيض والأسود، بجانب 4 أعمال من محور البورتريه «تصوير الوجوه».

الميداليات المُقدّمة عبارة عن قطعٍ فنيّةٍ مصقولة مطلية بالنيكل قطرها 15 سم وقد نُقشَ عليها اسم الجائزة باللغتين. الميدالية من تصميم الفنان الإماراتي، وعضو مجلس أمناء الجائزة، مطر بن لاحج، وصناعة «توماس فاتوريني» الشهيرة في المملكة المتحدة.

ومن المستحقين لميداليات التميز في محور الطبيعة: خوان زاس اسبينوزا من إسبانيا، ريموند هوفمان من ألمانيا، ومايكل مارتينيلي من إيطاليا، وخوان زاس اسبينوزا من إسبانيا، وشيبو يان من الصين.

ومن المستحقين لميداليات التميز في محور «ملف مصور»: إيوانا مولدوفان من رومانيا، ونادر محمد علي من مصر، وخوسيه مانويل لوبيز من إسبانيا، وسليمان محمودي من إيران، وغابرييل تايزن من إسبانيا. أما في المحور العام فئة «الأبيض والأسود» فمن المستحقين لميداليات التميز: راشد السميطي الحرمي، من الإمارات العربية المتحدة.

 

طباعة Email