«العويس الثقافية» تضيء سيرة الشاعر عبدالله المُساوى

ت + ت - الحجم الطبيعي

نظمت مؤسسة سلطان بن علي العويس الثقافية، أول من أمس، حفلاً لتوقيع كتاب «الشاعر الخطاط عبدالله محمد المُساوى الهاشمي ـ حياته ومختارات من شعره» لمؤلفه الدكتور عبدالحكيم الزبيدي، الصادر حديثاً عن المؤسسة ضمن سلسلة أعلام من الإمارات.

ووسط حضور نخبوي قدم الزبيدي تعريفاً بكتابه، وشكر مؤسسة العويس الثقافية على دورها البارز في التعريف بأدباء الإمارات عبر سلسلة «أعلام من الإمارات»، التي تصدر تباعاً عن المؤسسة وتوثق حياة وأعمال شخصيات أثرت الحياة الثقافية وأغنت المشهد الإبداعي، والتي صدر منها حتى اليوم 33 كتاباً متميزاً.

أدار الأمسية الدكتور شهاب غانم، الذي عَرّف بالمحاضر عبدالحكيم عبدالله الزبيدي، وقال إنه أحد أبرز الأسماء الأدبية في الإمارات، فهو شاعر وكاتب وباحث، حاصل على عدة جوائز تقديرية، منها: جائزة الشيخ سلطان بن زايد لأفضل بحث عن دولة الإمارات، وجائزة الشارقة للتأليف المسرحي، وله عدة كتب مطبوعة.

800 قصيدة

وبدوره، تحدث الزبيدي عن الشاعر الخطاط عبدالله محمد المُساوى الهاشمي (1925 - 2021م) قائلاً إنه من شعراء الإمارات غزيري الإنتاج، فقد أصدر ثمانية دواوين شعرية، حوت ما يقارب 800 قصيدة. وكانت الأمسية مجالاً للحوار عن الشعر الاجتماعي، شارك فيها كل من بلال البدور، رئيس مجلس إدارة ندوة الثقافة والعلوم في دبي، والشاعر حسين درويش، والقاص وليد الزيادي، الذين ناقشوا محتوى الكتاب وكيفية تسجيل وقائع الحياة عبر نظم شعري كما كان يفعل العرب قديماً، والذي بات مفتقداً هذه الأيام.

طباعة Email