«الظفرة للكتاب» يختتم فعالياته بنجاح لافت

المهرجان استقطب شرائح اجتماعية واسعة | من المصدر

ت + ت - الحجم الطبيعي

تحت رعاية سمو الشيخ حمدان بن زايد آل نهيان، ممثل حاكم أبوظبي في منطقة الظفرة، أُسدل الستار على فعاليات الدورة الثالثة من «مهرجان الظفرة للكتاب 2022»، التي أقيمت تحت شعار «يسقي الظفرة ويرويها».

وكان مركز أبوظبي للغة العربية التابع لدائرة الثقافة والسياحة - أبوظبي قد أطلق النسخة المتجددة للحدث، ليصبح مهرجاناً ثقافياً مبتكراً يُعزّز الأجندة الثقافية لإمارة أبوظبي، يربط المجتمع في منطقة الظفرة بموروثهم الإماراتي الأصيل، ويوثق صلتهم بالماضي العريق الذي يبعث على الفخر والاعتزاز، ويحفز قيم الانتماء والولاء للوطن، ويسعى المهرجان أيضاً إلى بناء مجتمع قارئ يمتلك الوعي والثقافة، وقادر على الإسهام الفاعل في مسيرة النهضة والتنمية المتواصلة لدولة الإمارات.

شارك في المهرجان 41 ناشراً وموزعاً محلياً. وقدم المهرجان بحلّته الجديدة تجربة ثقافية مبتكرة وغنية، تحمل طابعاً احتفالياً يزخر بالفعاليات الثقافية والتعليمية والترفيهية والعروض الفنية.

وقال الدكتور علي بن تميم، رئيس مركز أبوظبي للغة العربية: «إن النجاح الكبير الذي حققته الدورة المتجددة من مهرجان الظفرة للكتاب، في أعقاب النجاح المبهر لـ«مهرجان العين للكتاب»، يؤكد إبداعية الفكر الثقافي وتجدده في أبوظبي، وقدرته على التفاعل مع البيئة والمجتمع، كما يؤكد ازدهار الظاهرة الثقافية في العاصمة وتألقها وتفردها في هويتها وخصوصيتها الوطنية».

طباعة Email