«الشارقة للمسرح الصحراوي» يمدد فترة «الفندق»

ت + ت - الحجم الطبيعي

ترجمة لتوجيهات صاحب السمو الشيخ الدكتور سلطان بن محمد القاسمي عضو المجلس الأعلى حاكم الشارقة، مددت اللجنة المنظمة لمهرجان الشارقة للمسرح الصحراوي، فترة استضافة الجمهور في «الفندق الصحراوي» إلى أسبوع (منذ أمس 14 ديسمبر إلى الثاني والعشرين منه)،.

وذلك تقديراً للإقبال الكبير من الجمهور. والاستضافة في الفندق، تقليد درج مهرجان الشارقة للمسرح الصحراوي على إقامته، احتفاء بتقاليد وجماليات البيئة البدوية برمالها وكثبانها ومواشيها، وبهدف إتاحة الفرصة للجمهور، لرؤية وفهم الجهود التي تبذلها الفرق لتحضير وتجويد عروضها قبل تقديمها على المنصة، ثم مواكبة تلك العروض حين تقدم، والتفاعل مع المسامرات الفكرية والنقدية المرافقة لها.

ويضم الفندق خمسة مجالس، تحمل عناوين خمسة نصوص مسرحية لصاحب السمو حاكم الشارقة، وهي: «النمرود»، و«شمشون الجبار»، و«الحجر الأسود»، «الإسكندر الأكبر»، و«عودة هولاكو». كما تضم المجالس «شاشات عرض»، تمكن الجمهور من مشاهدة روائع الأعمال المسرحية التي قدمت خلال السنوات الماضية في أيام الشارقة المسرحية.

وتقدم لضيوف الفندق النصوص المسرحية لصاحب السمو حاكم الشارقة، وهي: «عودة هولاكو» 1998، و«القضيَّة» 2000، و«الواقع صورة طبق الأصل» 2001، و«الإسكندر الأكبر» 2007، «شمشون الجبار» 2008، و«النمرود» 2008، و«طورغوت» 2011، و«الحجر الأسود» 2011، و«داعش والغبراء» 2016، «علياء وعصام» 2016، و«كتاب الله: الصراع بين النور والظلام» 2019.

طباعة Email