مركز الفنون في «نيويورك أبوظبي» يقيم أول حفل لفرقة بوم ديوان وأرتورو أوفاريل 10 الجاري

ت + ت - الحجم الطبيعي

كشف مركز الفنون في جامعة نيويورك أبوظبي، بالتعاون مع كلية الآداب والعلوم الإنسانية، عن إقامة الحفل الموسيقي الأول لفرقة بوم ديوان وأرتورو أوفاريل، عازف البيانو الحائز عدة جوائز غرامي، يوم السبت 10 ديسمبر الجاري في الساعة 7:30 مساءً على مسرح الصندوق الأسود.

3 فعاليات

ويندرج تعاون غازي المليفي وفرقته الموسيقية بوم ديوان مع عازف البيانو أرتورو أوفاريل تحت مظلة المشروع الكوبي الخليجي الناجح الذي أقيم بتكليف من مركز الفنون في عام 2019، وأقام مؤخراً 3 فعاليات رائدة في نيويورك شهدت نفاد بطاقات الحضور بالكامل. ويحظى الجمهور في دولة الإمارات بفرصة استكشاف التقاليد الموسيقية للثقافات البحرية في الخليج وكوبا، التي تجمع بين فرقة بحري للفنون البحرية الكويتية وعازفي الجاز الأفرولاتيني. 

وتتضمن الفعالية عرضاً موسيقياً جديداً يمثل ثمرة التعاون بين الدكتور غازي المليفي، الباحث في تطبيقات موسيقى الشعوب وعضو الهيئة التدريسية بجامعة نيويورك أبوظبي، وصديقه وشريكه الموسيقي أرتورو أوفاريل. وتم تسجيل موسيقى العرض على مدار أسبوع على مسرح الصندوق الأسود، ومن المقرر إطلاق الألبوم المشترك قريباً. 

شراكة قوية

وقال بيل براغين، المدير الفني التنفيذي لمركز الفنون في جامعة نيويورك أبوظبي: «يحظى مركز الفنون بشراكة متينة وقوية مع الدكتور غازي المليفي، بدأت منذ زيارته الأولى إلى الجامعة لتقديم عرض فرقة معيوف مجلي مع معهد جامعة نيويورك أبوظبي. وعمل الدكتور المليفي منذ ذلك الحين على تشكيل فرقة بوم ديوان، التي قدمت فعالية حكاية.

ورسخت حضور المشروع الكوبي الخليجي، ما أسهم في انضمامه بصفته عضو هيئة تدريسية إلى برنامج الموسيقى الخاص بجامعة نيويورك أبوظبي. ونجح المليفي في إرساء علاقات تعاون قوية مع ندودوزو مخاتيني وجان ميشيل بيلك، إلى جانب توسيع آفاق التواصل بين الثقافة الخليجية التقليدية والأساليب المعاصرة من مختلف أنحاء العالم».

طباعة Email