لوحات وأشعار في«العويس الثقافية» احتفاءً بعيد الاتحاد الـ 51

  • الصورة :
  • الصورة :
  • الصورة :
صورة
ت + ت - الحجم الطبيعي

 نظمت مؤسسة سلطان بن علي العويس الثقافية بمناسبة عيد الاتحاد الـ 51 لدولة الإمارات العربية المتحدة، وتحت رعاية وبحضور معالي الشيخ نهيان بن مبارك آل نهيان وزير التسامح والتعايش، حفلاً فنياً استعراضياً لفرقة «أورنينا العربية للرقص المسرحي» وذلك يوم الأربعاء، على مسرح المجمع الثقافي في أبوظبي، حيث حضره الدكتور سليمان الجاسم نائب رئيس مجلس أمناء مؤسسة سلطان بن علي العويس الثقافية، وعدد من الشخصيات العامة والمثقفين وجمهور نوعي من محبي ومتذوقي الفن الراقي. 

بدأ الحفل بالسلام الوطني لدولة الإمارات ثم تتالت اللوحات التعبيرية باستحضار ذكرى الأب المؤسس المغفور له الشيخ زايد بن سلطان آل نهيان “طيب الله ثراه “، ومن ثم انتقل العرض بصورة فنية تعبيرية ليجسد أصالة الشعب الإماراتي والبيئة الاجتماعية التي احتضنت المؤسسين الأوائل.

 10 لوحات تعبيرية

توزعت مفردات العرض على 10 لوحات تعبيرية هي: حديث الذاكرة، النوخذة، إعلان الإتحاد، قلاع الشموخ، السلام والتسامح، حماة الوطن، كبيرة يا إمارات، من الصحراء إلى الفضاء، إرث الأولين، ليل الإمارات. وضع سيناريو الأشعار الشاعر كريم العراقي، والموسيقى كل من وليد الهاشيم ومحمد هباش، واللوحات الاستعراضية صممها المخرج الفنان ناصر إبراهيم.

وقد ساهمت الأزياء الملونة والموسيقا التصويرية وعروض الفيديو عبر شاشة عملاقة في عمق المسرح بإضفاء المزيد من الوهج والبريق على اللوحات الراقصة والتي تم ربطها عبر شاب وفتاة يرويان بالأشعار والكلمات المعبرة تطور الحياة منذ قيام الاتحاد وصولاً إلى يومنا الحاضر مروراً بالمفاصل المهمة التي ميزت الدولة على الصعيد الاقتصادي والسياسي والعلمي وغيرها..

شكر 

وفي ختام العرض قدم راعي الحفل معالي الشيخ نهيان بن مبارك آل نهيان وزير التسامح والتعايش الشكر لفرقة أورنينا على أدائهم المتقن وأثنى على جهودهم الطيبة في توثيق التراث بصرياً وجمالياً كما قدم الشكر لمؤسسة سلطان بن علي العويس الثقافية لتنظيمها هذا الحفل الذي يؤكد اصالة العمل الثقافي وإعادة انتاج التاريخ بشكل فني يدعو للفخر.

ويأتي هذا الاحتفال الذي تنظمه مؤسسة سلطان بن علي العويس الثقافية إيماناً بدور الفن في تأريخ الأحداث العظيمة وإعادة إنتاج محتواها فنياً لتتوازى وجدانياً في الذاكرة الثقافية لأجيال وأجيال وليتحول الفن العريق والأصيل إلى قيمة وطنية تشهد على عظمة الإنجاز الكبير الذي تحقق من خلال الاتحاد.

كما تسعى المؤسسة إلى توسيع دائرة أنشطتها الثقافية لتشمل كل إمارات الدولة رغبة منها في تعميم الثقافة ونشر المعرفة، ويأتي هذا النشاط الذي أُقيم في إمارة أبوظبي ضمن هذا التوجه الذي تسعى من خلاله مؤسسة العويس الثقافية إلى تجسير المسافة بين الجمهور والفعاليات الثقافية خاصة ذات البُعد الوطني.

طباعة Email