سياحة عجمان تطلق «الفني السياحي»

  • الصورة :
  • الصورة :
صورة
ت + ت - الحجم الطبيعي

حرصاً منها على تعزيز مسيرة الحراك الفني والثقافي والسياحي التي تشهدها دولة الإمارات أطلقت دائرة التنمية السياحية في عجمان «معرض عجمان الفني السياحي»، لعرض أعمال ورسومات الفنانين المشاركين فيه، والذي يأتي ضمن مهام ومسؤوليات مكتب الثقافة والفنون في الدائرة. وقد انطلق المعرض يوم الاثنين الماضي وسيستمر حتى 28 فبراير 2023، بهدف إثراء المحتوى الفني الموجود في الإمارة، والترويج لأعمال الفنانين المشاركين بالتعاون مع الشركاء الاستراتيجيين في قطاع الضيافة بالإمارة.

وافتتح محمود خليل الهاشمي المدير العام لدائرة التنمية السياحية في عجمان، فعاليات المعرض الذي يسهم في دعم الفنانين، وترسيخ حضورهم في التظاهرات الفنية سواءً كانت محلية لإلهام الأجيال المقبلة أو خارجية للمساهمة في بناء جسور التبادل المعرفي والثقافي بين إمارة عجمان والعالم، ويعزز من مكانة الإمارة مركزاً ثقافياً رائداً لاحتضان الفنانين من جميع أنحاء العالم، ودعم السياحة الثقافية والاقتصاد الإبداعي في الإمارة.

 تشجيع ودعم 

ويهدف «معرض عجمان الفني السياحي» الذي يأتي امتداداً للفعاليات الثقافية والفنية التي ينظمها مكتب الثقافة والفنون التابع لدائرة التنمية السياحية، إلى تجسيد صورة عجمان وجهةً رئيسةً للفن والثقافة لزوار وضيوف الإمارة، وعرض أعمال المواهب، إضافة إلى تشجيع ودعم الفنانين وبناء علاقة مستدامة معهم.

حيث يهدف المكتب إلى مواصلة المبادرات الفنية التي أطلقها العام الماضي مثل «المعرض الفني المتنقل»، وإشراك شركائها الاستراتيجيين من قطاع الضيافة بكل ما تقوم به دائرة التنمية السياحية من مبادرات هادفة.

واستهدفت دائرة التنمية السياحية في عجمان، فنادق الإمارة وشملت: فندق عجمان، وفندق فيرمونت عجمان، وفندق باهي قصر عجمان، ومنتجع أوبروي الزورا عجمان، وفندق راديسون بلو عجمان، حيث بدأت فعاليات المبادرة في فندق باهي قصر عجمان، وسيتم عرض أعمال 20 فناناً، والذين يمثلون جنسيات مختلفة ومن مدارس فنية متنوعة.

وأكد محمود الهاشمي أن دائرة التنمية السياحية في عجمان تتخذ من «معرض عجمان الفني السياحي» فرصة للاحتفاء بالفنانين المواطنين والعالميين، وذلك تماشياً مع أولويتنا الاستراتيجية بدعم المواهب، وتوفير المنصات المبتكرة لعرض إبداعاتها أمام الجمهور، وإتاحة آفاق جديدة أمامهم للنمو والازدهار، والحفاظ على المكتسبات الفنية، تأكيداً على مكانة الإمارة مركزاً لانطلاق الطاقات الثقافية والفنية المبدعة.

طباعة Email