"دمع العظيم".. رائعة شعرية لحمدان بن محمد

ت + ت - الحجم الطبيعي

 نشر سمو الشيخ حمدان بن محمد بن راشد آل مكتوم، ولي عهد دبي رئيس المجلس التنفيذي، عبر حسابه على انستغرام،  رائعة شعرية جديدة بعنوان "دمع العظيم"، أرفقها سموه بفيديو لصاحب السمو الشيخ محمد بن راشد آل مكتوم، نائب رئيس الدولة رئيس مجلس الوزراء حاكم دبي، رعاه الله، وعيناه تذرف دمعاً خلال قيام بطلة تحدي القراءة العربي في النسخة الثالثة، الطفلة المغربية مريم أمجون، بقراءة فصل من كتاب سموه «قصتي»، بعنوان «من مثل لطيفة؟ من مثل أمي؟»، والذي يتحدث فيه سموه عن يوم وفاة والدته الشيخة لطيفة، رحمها الله.

وهذا نص القصيدة:

دمع العظيم
ـ ـ ـ
يالغيمه اللي دوى رعدك وبرقك سرى
تـرى دموع الكـرام اشبه بمزن الغمام
ـ ـ ـ
الغيـم مزنه نـتاجه عشب فوق الثرى
ودموع الاكرام تصنع حزن عند الكرام
ـ ـ ـ
المــرء ماضيه يبقى معه مهما جـرى
تاريـخ الانسان وسط الذاكره له مقام
ـ ـ ـ
عـينٍ لهـا دهـر ما ذاقت لذيـذ الكرى
تحقّق المستحيل ، وتبدع ف كل عام
ـ ـ ـ
ما طاح من دمعها فوق الخدود وجرى
الواجــب الخـــد يستـقبلـه بالإبتســام
ـ ـ ـ
هذي دموع الكريم الطيّب اللي ظرى
على مصادم كبار المعضلات الجسـام
ـ ـ ـ
يوم انبرت له صواديف الزمان انبرى
لحـلّـها .. رافـعٍ رايـاتـه الى الأمــــام
ـ ـ ـ
لا يفـرح الشامـت اللي عنـه ماحـدٍ درى
ما طاحت مْن القهر والعشق والاّ الهيام
ـ ـ ـ
طاحت على اللي حضنها كان ظل وذرى
كانـت بداية طموحاتــه ، ما كانت ختام
ـ ـ ـ
الصـبـح يـبدا بطـاريها لا منّـه طـرى
وان نامت الكون كله في عيـونه ينام
ـ ـ ـ
وصّـى عليها رســول الله بين الـورى
ثلاث مرّات ، لين اسمع جميع الأنام
ـ ـ ـ
فـرحـمة الله لها مـن رب أم القـــرى
ولـخـاتم الأنبـيا منّـي عليـه الســـلام
ـ ـ ـ
دمـع العظيـم ف رحاب الأم يا من ترى
شعور لو جيت ابا اوصّفه ، شاب الكلام

طباعة Email