«مياس» اللبنانية تحط الرحال في «ذي بوينت»- نخلة جميرا

ت + ت - الحجم الطبيعي

تصل فرقة «مياس» اللبنانية للرقص الفائزة بجائزة «أمريكا غوت تالنت» أشهر برامج المواهب في الولايات المتحدة، إلى دبي للمرة الأولى للمشاركة ضمن فعاليات مهرجان «RELM FEST» للموسيقى، الذي سيستضيف فنانين إقليميين ناشئين في عروض حية داخل موقع الواجهة البحرية «ذي بوينت» في نخلة جميرا، بين 21 و23 أكتوبر الجاري. وستستضيف الواجهة البحرية إلى جانب فرقة الرقص الاستعراضية «مياس» التي حققت نجاحاً عالمياً بخفة حركاتها المتزامنة المذهلة، موسيقيين وفنانين رائدين دون توقف حتى مطلع الفجر، ضمن احتفالات الذكرى السنوية الثانية لنافورة النخيل.

ونشرت مجلة «كوزموبوليتان» الدولية خبر مجيء فرقة «مياس» إلى دبي مشيرة إلى أن الفرقة ستقدم عروضها في نخلة جميرا كجزء من الاحتفال بالشباب والثقافة العربية، إلى جانب عدد من الفنانين والفرق المستقلة والموسيقيين الإقليميين. ولفتت إلى إجراء 5 عروض نافورة جديدة تم تصميم كل منها لعرض موسيقي، حيث سيؤدي الفنانون الرئيسيون في المهرجان أيضاً إصداراتهم الجديدة على خلفية عرض النافورة الفريد، بحيث يمكن تخيل فرادة مشهد أداء فرقة «مياس» في الموقع.

وتُختصر «RELM Festival» بعبارة «مهرجان الاعتراف بمبادرة الموسيقيين المحليين الناشئين»، وهي مبادرة لدعم المواهب الناشئة في المنطقة والمساعدة في تطويرها. وسيحصل الفنانون خلال المهرجان على منصة كبيرة لعرض مواهبهم على جانبي المتنزه الشرقي والغربي كما على الشاشات.

طباعة Email