أحمد بن سليم لـ « البيان »: الإمارة مركز ووجهة عالمية للإبداعات والكنوز الفريدة

بريق الألماس يعانق سحر دبي

  • الصورة :
  • الصورة :
  • الصورة :
  • الصورة :
  • الصورة :
صورة
ت + ت - الحجم الطبيعي

مقومات وركائز فريدة، أهلت دبي لتحوز لقبي دانة الدنيا ولؤلؤة الخليج، بجدارة، فمنها يشع الإبداع والجمال والإلهام، وفيها تتحقق الأماني والأحلام، وتحتضن أرضها ما يطلق عليه العالم المستحيل، وتجد فيها كل فريد وغالٍ ونفيس، فأثمن كنوز الطبيعة وأكبرها في العالم، تعرض في هذه المدينة، التي غدت وجهة ومحطة عالمية لأندر أنواع الألماس والأحجار الكريمة، ذلك بفضل مزايا المدينة المتعددة، ومكانتها الرفيعة واللامعة في خريطة الإبداع العالمية، وفي شتى حقول التفرد والجاذبية، وتؤدي الإمارة دوراً محورياً في القطاع العالمي للألماس والأحجار الكريمة، إذ تستقطب جميع مالكي المقتنيات النادرة في العالم، بجانب أهم دور العرض الشهيرة والمزادات، والذين بات حضورهم وحضور أعمالهم ونشاطاتهم في دبي، مفتاح سر تميزهم وتصدرهم، وتعزيز نجاحهم وشهرتهم.

وباتت دبي مركزاً مهماً يجذب القطع والمقتنيات الفريدة، إذ شهدت خلال الفترة الماضية من هذا العام، الكشف عن أثمن قطع الألماس وأحجار الياقوت، وأندرها في عالمنا، والتي يتلألأ بريقها ليعانق جمال دانة الدنيا وإبداعها، ويضفي رونقاً وسحراً لا مثيل لهما على أماكنها.

ومن أبرز أمثلة ذلك، الحجر الموزمبيقي الأحمر «إستريلا دي فيورا»، الذي يزيد عمره على 475 مليون سنة، وكشفت عنه في الفترة الماضية القريبة، «بورصة دبي للماس»، ويعد أكبر حجر ياقوت عالي الجودة من عيار 101 قيراط، يتم اكتشافه واستخراجه في العالم على الإطلاق. ومجموعة كاليستو الحصرية، وهي مجموعة فريدة من الأحجار الكريمة، تضم 12 حجر ياقوت خاماً، تم استخراجها من تنزانيا، وكشف عنها في مركز دبي المالي العالمي.

الماسة الوردية

واستضافت دبي أخيراً عرضاً لمشاهدة واحدة من أنقى أحجار الماس الوردي عالمياً، والتي تحمل اسم «ويليامسون بينك ستار»، في بورصة دبي للماس وقد حققت نحو 49.9 مليون دولار في مزاد لدار سوذبيز، أقيم أخيراً في هونغ كونغ.

واستعرضت دار سوذبيز للمزادات في بورصة دبي للماس، بمركز دبي المالي العالمي، من 23 وحتى 25 فبراير من العام الجاري، الألماسة الزرقاء النادرة «The De Beers Cullinan Blue» التي بيعت في مزاد خلال أسبوع هونغ كونغ للقطع الفاخرة، لقاء 57،5 مليون دولار.

«اللغز»

وكشف النقاب في معرض سوذبيز دبي، في يناير الماضي، عن أكبر ألماسة تظهر في المزادات، وتحمل اسم «إنيغما» «اللغز»، وتم عرضها في مركز دبي المالي العالمي وبيعت هذه الألماسة التي يقدر عمرها بمليار عام، ويعتقد أنها أكبر ماسة مقطوعة في العالم، مقابل 4.3 ملايين دولار في مزاد أقيم في لندن فبراير الماضي. وعرضت دار كريستيز للمزادات في دبي أمام الجمهور للمرة الأولى، في الفترة ما بين 26 إلى 29 مارس الماضي «ماسة بيضاء»، وُصفت بأنها «الأكبر» من نوعها في تاريخ المزادات وقد بيعت في مزاد بجنيف السويسرية، مقابل 18,8 مليون دولار.

نجاح ملحوظ

وفي هذا السياق، يقول أحمد بن سليّم، الرئيس التنفيذي الأول، والمدير التنفيذي لمركز دبي للسلع المتعددة، لـ «البيان»: تعد دبي مركزاً ووجهة عالمية للإبداعات والكنوز الفريدة العالمية والنجاح الملحوظ الذي حققته دبي في صناعة الألماس وترويجه عالمياً، هو نتاج نظام بيئي عالمي المستوى، أنشأه مركز دبي للسلع المتعددة على مر السنين، وقدم من خلاله مجموعة واسعة من الخدمات والمرافق المصممة حسب الطلب.

وأضاف بن سليم: إن الموقع الجغرافي المميز لدبي، يضعها مباشرة في قلب تجارة الألماس العالمية. وأكد بن سليم أن البنية التحتية المتميزة لسلسلة التوريد والتجارة في دبي، تجعلها مركزاً مثالياً لتجارة الألماس والأحجار الكريمة.

وأشار بن سليم إلى أن الشركات تواصل اختيار دبي كموقع لبيع وعرض أحجارها، بسبب النظام البيئي العالمي الذي تتبعه دبي. ولفت بن سليم إلى أن «بورصة دبي للماس»، تعد مكاناً مثالياً لعرض وبيع مجموعة واسعة من أنواع الألماس وأحجامه، بفضل تقنياتها الحديثة ونوافذها الكريستالية البيضاء، التي تتميز بأهمية خاصة لعرض الأحجار النادرة والملونة. وعن النجاحات التي حققتها دبي خلال هذا العام في قطاع تجارة الألماس والأحجار الكريمة، يقول بن سليم: جاءت إحدى اللحظات البارزة في بداية عام 2022، عندما انعقدت صناعة الألماس بكاملها في مؤتمر «دبي للماس»، والذي أعلنا خلاله أن دولة الإمارات العربية المتحدة، أصبحت أكبر مركز لتجارة الألماس الخام في العالم.

هذه قصة نجاح رائعة، ونحن فخورون بأن نقول إن مركز دبي للسلع المتعددة، كان جزءاً لا يتجزأ منها. كما شهدت دولة الإمارات العربية المتحدة، خلال النصف الأول من عام 2022، تداول ما مجموعه 19.8 مليار دولار أمريكي من الألماس الخام والمصقول، ما يمثل زيادة سنوية بنسبة 25 ٪. والأهم من ذلك، شهد قطاع الألماس المصقول في الدولة، نمواً قياسياً بنسبة 52.5 ٪، مقارنة بالنصف الأول من عام 2021.

طباعة Email