«ندوة الثقافة والعلوم» تستعرض مسيرة «التشكيل»

ت + ت - الحجم الطبيعي

عقدت ندوة الثقافة والعلوم بالتعاون مع جمعية الإمارات للفنون التشكيلية ندوة بعنوان «مجلة التشكيل.. التأسيس والانعطاف والاستعادة»، للباحثة الدكتورة نهى هلال فران، رئيس تحرير مجلة تشكيل، بحضور سالم الجنيبي رئيس مجلس إدارة جمعية الإمارات للفنون التشكيلية ود. نجاة مكي عضو اللجنة الثقافية في الندوة والفنانين محمد القصاب وخليل عبدالواحد ومحمد مختار جعفر وإحسان الخطيب وأحمد حيلوز ونخبة من المتخصصين.

أدارت النقاش الفنانة نجوم الغانم، التي أكدت على أهمية المبادرات الثقافية والفنية التي انطلقت في السبعينيات والثمانينيات من القرن الماضي، وفي صدارتها مجلة «تشكيل».

وتساءلت الغانم أن النشرة الأولى للمجلة صدرت عام 1984 ومنذ ذلك التاريخ حتى الآن لم يصدر من المجلة سوى 30 عدداً فقط، وهذا يشكل علامة استفهام كثيرة حول تعثر المجلة والتحديات التي تواجه انتظام صدورها.

وتحدثت د. نهى فران، الفنانة البصرية صاحبة العديد من الأبحاث والكتب المنشورة، عن بدايات المجلة التي تعتبر من أوائل المجلات الفنية في منطقة الخليج، التي تحاول نقل الثقافة البصرية الخارجية للمهتمين في الإمارات. وأضافت فران أن رؤية المجلة عند تأسيسها كانت غير محدودة وواضحة، ولكنها اتخذت في العدد الثاني للمجلة طابعاً أكثر ثباتاً.

وأكدت د. نجاة مكي أن المجلة إصدار مهم للمعنين بالحركة الفنية تمدهم بأهم المستجدات على الساحة.

طباعة Email