«عالم كارولينا» في أحدث وجهة ثقافية بدبي

ت + ت - الحجم الطبيعي

يحول مركز الفنون الإبداعي «كانفاس» الأعمال الفنيّة للفنانة كارولينا سافوليت، البالغة من العمر 12 عاماً، إلى عرض استثنائي بعنوان «عالم كارولينا».

يستمر المعرض حتى 31 أكتوبر الجاري، وذلك في المركز الذي تمّ افتتاحه حديثاً في الخياط أفنيو للفنون، منطقة القوز الصناعية 1، التي تعد أحدث منطقة ثقافية في دبي، يُقدم معرض فن الفيديو أعمالاً تصور عالم الفتاة المتخيل.

«عالم كارولينا» عرض مميز يُجسد تجربة استثنائية مدتها 20 دقيقة، وسيتاح للزوار الدخول إلى غرفة المعيشة الخيالية، حيث تمّ ابتكار لوحات الفنانة اليافعة. يوفر العرض جولة افتراضية للاستديو الفني الخاص بها وهروباً إلى عالم خيالي مصور في لوحاتها الزيتية.

تعكس الأعمال الفنية الفردية الثمانية التي سيتم إعادة إحيائها، أسلوب الفنانة ولمساتها المزدهرة، حيث تتضمن تلك اللوحات شخصيات أنثوية وحيوانات تشبه الحكايات الخيالية وأنماط هندسية وألوان نابضة بالحياة.

سيرة

ولدت كارولينا سافوليت، إحدى أصغر الرسامين في عصرنا، في بودابست، المجر في العام 2010 وتقول: «منذ الصغر وأنا أؤمن بضرورة التأكيد على أهمية الحفاظ على البيئة والحيوان من خلال فنّي، وهذا هو سبب ظهور الزخارف بكثرة في أعمالي. أتاح لنا التعاون مع كانفاس إعادة ابتكار أعمالي وتقديمها بشكل مختلف. يعد عرض الفيديو وسيلة رائعة لعرض أعمالي الفنية لشباب اليوم المهووسين بالتكنولوجيا وتزويد المشاهدين الأكبر سناً بنافذة تطل على خيال فتاة يافعة مثلي».

طباعة Email