كنوز وفنون الشرق الأوسط والهند تلمع في «سوذبيز» دبي

  • الصورة :
  • الصورة :
صورة
ت + ت - الحجم الطبيعي

تنظم «سوذبيز دبي» معرضاً يقدم كنوزاً ومقتنيات ثمينة من الشرق الأوسط تغطي فترة تمتد لأكثر من 1000 عام وحتى يومنا هذا، وتشمل تقريباً كل فئات الفنون الجميلة والمجوهرات والأدب. وفتح المعرض أبوابه لاستقبال الجمهور أمس وسيستمر حتى 7 أكتوبر الجاري في مركز دبي المالي العالمي.

ويضم معرض سوذبيز «فنون القرن العشرين /‏‏ الشرق الأوسط» مجموعة متنوعة من الأعمال الفنية التي تشمل عدداً لا يحصى من الأساليب التي تطورت خلال القرنين العشرين والحادي والعشرين في جميع أنحاء المنطقة، ويضم المعرض لوحات ورسومات ومنحوتات ولوحات سيراميكية لفنانين من شبه الجزيرة العربية وشمال أفريقيا وإيران وتركيا.

«بلا صوت»

ويضم المعرض مجموعة «بلا صوت»، ألوان باستيل على ورق، للفنان محمد كاظم، (يقدر سعرها بين 25 و30 ألف جنيه إسترليني). ولد محمد كاظم في دبي ودرس الرسم في جمعية الإمارات للفنون الجميلة في الشارقة، قبل أن يركز على الموسيقى في أوائل التسعينات في معهد الرايات للموسيقى في دبي.

ويشتمل المعرض على لوحة «رياح الشمس على كوكب الأرض أوائل الشتاء»، ألوان زيتية على قماش، للفنانة سامية حلبي، (يقدر سعرها بين 20 و30 ألف جنيه إسترليني، مصور الجزء الأول).

ويحتضن المعرض مخطوطة مصورة لقصيدة «الشاهنامه» لشاه طهماسب: البطل رستم يستعيد حصانه رخش من قطيع أفراسياب، بلاد فارس، رويال أتيليه. وزوج من الأقراط المصنوعة من اللؤلؤ والألماس على شكل هلال من الهند، حيدر أباد، أواخر القرن الثامن عشر (يقدّر بسعر 50 إلى 70 ألف جنيه إسترليني). ويشتمل المعرض على قطعة زجاجية منحوتة من الكريستال الصخري من العصر الفاطمي في مصر بين أواخر القرن العاشر وأوائل القرن الحادي عشر.

طباعة Email