جواهر القاسمي: الإماراتية نجحت في صون هويتها والتميز في إبداعها

ت + ت - الحجم الطبيعي

أكدت قرينة صاحب السمو الشيخ الدكتور سلطان بن محمد القاسمي، عضو المجلس الأعلى، حاكم الشارقة، سمو الشيخة جواهر بنت محمد القاسمي، رئيسة المجلس الأعلى لشؤون الأسرة بالشارقة، رئيسة تحرير مجلة مرامي الإلكترونية الفصلية، أن المرأة الإماراتية، ومنذ وقت مبكر لنشوء الاتحاد وما قبل ذلك، تمسكت بأصالتها وقيمها ومبادئها، إلى جانب أدائها رسالتها في الحياة بفاعلية واقتدار، وأدهشت العالم بأن معنى «العصرية» لديها مختلف، إذ له علاقة بهمّتها في العمل، وقدرتها على الإبداع، وعزيمتها وهي تعزز وتدعم قدرات رجال الإمارات في كل الميادين، ومن بينها استكشاف الفضاء، وتطلعها وانتظارها لأن تصل هي أيضاً للفضاء، ذلك بموازاة تميز عطائها في حقول الإبداع والابتكار ومواجهة التحديات والغوص في عوالم وأعماق بحار العلوم والإنتاج البحثي والفكر الأكاديمي والعمل الميداني.

وقد جاء ذلك في مقال لسموها بافتتاحية العدد 151 من المجلة، تحت عنوان «المرأة الإماراتية».

كما ضم العدد تحقيقات ومواضيع عدة وحوارات متميزة ومتنوعة، منها مواضيع صحية حول الحالة النفسية للأم المرضعة وفوائد الحركة لحرق الدهون، ومواضيع عدة، منها تداعيات كثرة استخدام المساعد الافتراضي، وحوارات عدة، منها حوار مع منى كشواني أول طبيبة إماراتية تمارس الجراحة الروبوتية، وحوار «حديث البسطاء» الذي كان هذا العدد مع محمد إسلام سائق حافلة مدرسية، ومواد متنوعة للقراء الصغار في باب «مرامي الصغير»، وغيرها من المواضيع المتنوعة بين التراث والسياحة والطفل والأسرة.

طباعة Email