زارها وفد من مجلس دبي القضائي وتعرّف إلى ذخائرها المتنوعة

مكتبة محمد بن راشد.. بيت العلوم والمعارف

صورة
ت + ت - الحجم الطبيعي

استقبلت مكتبة محمد بن راشد، أمس، وفداً من مجلس دبي القضائي، برئاسة الدكتور سيف غانم السويدي الأمين العام للمجلس القضائي، للتعرف على أبرز خدماتها ومرافقها والكتب والمراجع القانونية التي توفرها للباحثين والمتخصصين في القانون، إلى جانب بحث تعزيز التعاون في المجالات ذات الصلة، والتي من بينها تعزيز الوعي بالحقوق والواجبات في دولة الإمارات العربية المتحدة.

واستهل معالي محمد أحمد المر، رئيس مجلس إدارة مؤسسة مكتبة محمد بن راشد آل مكتوم، اللقاء بالترحيب بالوفد، مؤكداً على دور المكتبة في نشر الوعي القانوني ومساعدة الباحثين القانونيين وطلاب الجامعات والمحامين، وذلك بفضل ما تحتويه من مجموعة متميزة من الكتب والمراجع والدوريات والموسوعات التي تلبي كافة احتياجات الزوار والأعضاء.

وأضاف معاليه: «إن مكتبة محمد بن راشد، تضم أكبر تشكيلة معرفية، والتي تتنوع بين مئات الآلاف من الكتب الورقية، والمواد الرقمية، والبصرية والسمعية، بأكثر من 30 لغة عالمية، والتي تغطي مختلف المجالات والتخصصات، لتسهم في تحفيز شغف المعرفة لدى النشء وإلهام الأجيال الصاعدة للتعلم، وترسيخ مكانة دبي كعاصمة للثقافة من خلال رؤية استراتيجية واضحة المعالم».

مؤكداً أن المكتبة تقود الجهود المحلية للحفاظ على الموروث الثقافي بالتعاون مع الجهات والمؤسسات الحكومية والخاصة، إلى جانب تشجيع الشباب ودعم شغفهم من خلال الكتب المتنوعة التي تقدمها المكتبة للفئات، حيث نسعى أن تكون المكتبة عالمية تحتوي على كافة المواضيع التي تخدم كل فئات المجتمع من صغار إلى كبار المواطنين.

منارة متفردة

من جانبه، عبر الدكتور سيف غانم السويدي الأمين العام للمجلس القضائي، عن سعادته بزيارة مكتبة محمد بن راشد، مؤكداً أنَّ المكتبة بما تحتويه من كنوز علمية ومعرفية تمثل منارة ثقافية متفردة تنير الطريق للأجيال القادمة نحو دعم النهضة التنموية الشاملة التي تشهدها الإمارات العربية المتحدة في كافة المجالات، مشيداً بخدماتها ومرافقها وما تحتويه من كتب ومراجع قانونية تسهم في مساعدة الباحثين والمتخصصين في مسيرتهم البحثية والتعليمية.

وخلال جولة داخل أروقة المكتبة، استمع الوفد إلى شرح مفصل حول أبرز خدماتها ومرافقها وما تحتضنه من مكتبات، كما زار الوفد معرض الصور الفوتوغرافية، الذي يقدم رحلة مصورة فريدة تروي نهضة دولة الإمارات العربية المتحدة على مدار الخمسين عاماً الماضية، ومعرض ذخائر المكتبة، الذي يضم مجموعة فريدة من الكتب والأطالس والمخطوطات النادرة والقديمة.

دور مستقبلي

واستمع الوفد إلى شرح حول أحدث التقنيات المستخدمة وبرنامج المكتبة لإقامة الفعاليات والمعارض والبرامج المختلفة على مدار العام، والتي تجمع كافة أفراد المجتمع داخل أروقة مكتبة محمد بن راشد التي باتت تشكل واجهة مميزة لكافة المهتمين بإقامة فعاليات على مستوى رفيع.

وأشاد وفد مجلس دبي القضائي، بالدور المستقبلي المهم لمكتبة محمد بن راشد في نشر الوعي بين أفراد المجتمع بالحقوق والواجبات، وإثراء المعرفة لدى القانونيين والباحثين والأكاديميين والطلاب خاصة في ظل البيئة التعددية داخل دول الإمارات العربية المتحدة.

 

طباعة Email