الأرشيف والمكتبة الوطنية يسلط الضوء على بكالوريوس إدارة الوثائق وعلوم الأرشيف

ت + ت - الحجم الطبيعي

 نظم الأرشيف والمكتبة الوطنية بالتعاون مع جامعة السوربون - أبوظبي حفل استقبال لطلبة الدفعة الخامسة من برنامج بكالوريوس إدارة الوثائق وعلوم الأرشيف.

وأكد الجهاز الإداري والتدريسي للبرنامج أهمية علوم الأرشفة والتوثق في حفظ ذاكرة الوطن للأجيال القادمة ودور الأكاديميين الذي تلقوا العلوم النظرية والخبرة العملية.

وتتسم هذه الشهادة بمحتواها المعرفي والعلمي على صعيد بناء الكفاءات والتطوير المستدام في قطاعات الأرشيف وإداراته في الدولة، وتأهيل الخريجين في مجال التعامل مع الوثائق ومعالجتها، والحفاظ على الإرث التاريخي للأجيال وفق المعايير العلمية والعالمية.

وأشاد خبير الأرشفة الإلكترونية في الأرشيف والمكتبة الوطنية حاتم يونس بالمواد العلمية والعملية التي يقدمها البرنامج للطلبة بالتعاون مع الأرشيف والمكتبة الوطنية، مشيراً إلى أهمية المختبر الذي وفرته الجامعة للطلبة في هذا التخصص العلمي والحضاري الذي يعد من التخصصات الفريدة على الصعيد الإقليمي.

ومن جانبه أكد الخبير الفني في الأرشيف والمكتبة الوطنية حسن المصعبي أستاذ مادة المؤسسات الإماراتية الحكومية والخاصة أهمية هذا التخصص بالنسبة للثورة الصناعية الرابعة، ومدى انسجامه مع التوجهات المستقبلية نحو حكومة بلا ورق.

طباعة Email