خولة السويدي: الإمارات وجهة عالمية للمبدعين

«خولة للفن» تستضيف «خبايا» و«بين السطور»

ت + ت - الحجم الطبيعي

تستضيف «خولة للفن والثقافة»، معرض «خبايا» بمقرها الرئيس في أبوظبي، ومعرض «بين السطور» في «كيه غاليري» بحي دبي للتصميم، للفنان التشكيلي السوري فادي العويد، ويستمر المعرضان حتى 30 من سبتمبر الجاري.

وقالت سمو الشيخة خولة بنت أحمد خليفة السويدي، حرم سمو الشيخ طحنون بن زايد آل نهيان مستشار الأمن الوطني رئيسة «خولة للفن والثقافة»:

إن دولة الإمارات، تعتبر وجهة عالمية، تستقطب المفكرين والمبدعين في مختلف المجالات الأدبية والفنية، في ظل ما توفره الدولة لهم من بيئة داعمة ومحفزة لإطلاق مشاريعهم الإبداعية، لا سيما أن القطاع الثقافي يكتسب أهمية خاصة في أولويات القيادة الرشيدة، التي حرصت على تقديم مختلف أشكال الدعم والرعاية للمثقفين والمبدعين، على المستوى المحلي والإقليمي والدولي.

منصة متميزة

وأوضحت سموها أن استضافة هذين المعرضين، يأتي في إطار الجهود التي تبذلها «خولة للفن والثقافة»، لترسيخ المكانة الرائدة للدولة في المجال الثقافي، وإيجاد منصة متميزة للفنانين والمبدعين المحليين والعرب والعالميين، لعرض إبداعاتهم أمام شريحة واسعة من الزوار، وتمكينهم من تحقيق طموحاتهم الإبداعية.

من جانبه، قال الفنان فادي العويد: إن معرض «خبايا»، هو تذكار وبث لروح التجديد بماضي مجيد، يستدعي منا وقفة للاستنباط والعبرة، وتذكير الأجيال بالإرث المدفون في خزائن المتاحف. وأوضح أن معرض «بين السطور» - الذي بدأت فعاليته في دبي - يضم أكثر من 19 لوحة وعملاً فنياً، يحمل معاني العلاقة بين الكلمات تختفي وتظهر بالقدرة على فهم الحروف بين السطور.

وأضاف إن معرض «خبايا» - الذي بدأت فعاليته في أبوظبي - يسلط من خلال أكثر من 17 لوحة تشكيلية (كولاج حبر وأكريليك)، الضوء على اللغة العربية، وتطور الكتابة، ومحاكاة لسلسلة من الأحداث والتطورات التي أضافت للحضارة الإنسانية مزايا واكتشافات أسهمت في ازدهار شتى العلوم والآداب والتراث الاجتماعي.

 

طباعة Email