«مكتبة» ترحب برواد المستقبل في مخيمها الصيفي

ت + ت - الحجم الطبيعي

كشفت «مكتبة» التابعة لدائرة الثقافة والسياحة – أبوظبي عن برنامج «مخيم مكتبة الصيفي» الذي عقد 1 أغسطس الجاري وسيستمر حتى 28 منه. ويتضمن البرنامج باقة من البرامج الفنية والتعليمية والتثقيفية، والورش التفاعلية الموجهة لكافة أفراد المجتمع، والتي تركز بشكل خاص على تعزيز روح الريادة لدى الأطفال واليافعين، وتحفيز قدراتهم على تأسيس وإدارة مشاريع رائدة ومبتكرة وناجحة.

 

ريادة وابتكار

وتعليقاً على ذلك، قالت شيخة المهيري، مديرة إدارة المكتبات في دائرة الثقافة والسياحة – أبوظبي: «يُركز برنامج المخيم الصيفي لهذا العام على مفهومي الريادة والابتكار لدى المشاركين وخاصة فئتي الأطفال واليافعين، ويسعى لتحفيز ملَكاتهم الإبداعية وتشجيعهم على أخذ المبادرة في تنفيذ أفكارهم المبتكرة، إذ سيشهد المخيم استعراض عدد من التجارب الواقعية الناجحة لرواد أعمال ومبدعين ومبتكرين في قطاعات ومجالات متعددة. وحرص فريق عمل مكتبة على أن تجمع فعاليات وأنشطة المخيم طابع المتعة والترفيه مع تحقيق الفائدة والمعرفة للمشاركين، وذلك إدراكاً منّا لأهمية أن يكون برنامج الصيف امتداداً لإجازة الصيف وإعداداً لعام دراسي جديد في الوقت ذاته».

 

«تحدي القراءة الصيفي»


وفي إطار برنامج المخيم الصيفي، يعود «تحدي القراءة الصيفي» ليحفز الأطفال على الحفاظ على نسقهم المعرفي ويساعدهم على تجنب «الانزلاق الصيفي» نتيجة لنقص المطالعة خلال فصل الصيف، حيث سيتمكن الأطفال من عمر 6 سنوات ولغاية 16 سنة من المشاركة، عبر قراءة 30 كتاباً خلال الفترة من 5 يوليو ولغاية 28 أغسطس للنجاح بهذا التحدي والفوز بالجوائز. وفضلاً عن ذلك، سيتمكن أولياء الأمور من المشاركة مع أطفالهم في هذا التحدي، وذلك من خلال قراءة 6 كتب على مدار 6 أسابيع.

وإلى جانب تحدي القراءة الصيفي، يثري مخيم «مكتبة» الإجازة الصيفية للطلبة من خلال تنظيم نشاطات وورش ومحاضرات تفاعلية تصقل مواهبهم، وتنمي شخصياتهم وتبني ذخيرتهم المعرفية وخبراتهم العملية. ومن بين الفعاليات الرامية إلى تعزيز روح الريادة لدى الأطفال تبرز ورشة «كيف أحول رسومي إلى مشروع تجاري؟»، وورش الطهي وتحضير الأطباق الشهية التي تقودها عايشة العبيدلي، أصغر شيف إماراتية، وورشة «اكسب من موهبتك» التي تقدم أمثلة واقعية على كيفية الاستفادة من المواهب لزيادة الدخل.

 

أساليب حديثة


ويقدم برنامج المخيم عدداً من الورش في علوم الإدارة والقيادة والتي يديرها مجموعة من المتخصصين في المجال وذلك على غرار «ورشة إدارة الأموال» التي تركز على الأساليب الحديثة في إدارة الأموال وتقسيم البنود المالية للأفراد بما يتناسب مع احتياجاتهم، وورشة «مهارات قائد الخمسين» التي ستبحث في أبرز المهارات القيادية التي يحتاجها الشباب في وقتنا الحالي، وورشة «أسرار الاستثمار» التي تركز على طرق استثمار الأموال وآليات توزيع المحفظة الاستثمارية بما يتناسب مع الفئات العمرية للأفراد وأهدافهم المالية.

وتقدم «مكتبة» للمشاركين الأطفال ورشاً تساعدهم على الإبحار في عالم التواصل الاجتماعي بشكل آمن ومثمر، وذلك من خلال ورشة «أكشن» الرامية إلى تعليم الأطفال صناعة محتوى مفيد على وسائل التواصل الاجتماعي، وورشة «كيف أصنع حلوى تيراميسو في المنزل؟» التي تركز على تجربة عملية لإطلاق مشروع حلويات في المنزل وبيعه عبر منصة إنستغرام.

وعلى التوازي مع هذه الفعاليات والأنشطة المتنوعة، يقدم مخيم مكتبة الصيفي عدداً من المحاضرات التثقيفية التي تستعرض تجارب حيوية ملهمة، وورشاً قرائية تفاعلية، إلى جانب باقة من الأنشطة الموجهة لأصحاب المواهب في الرسم والكتابة وغيرها من المجالات.

طباعة Email