شعر: د.عارف الشيخ

ذهبيـّـة دبيّ لمن؟

ت + ت - الحجم الطبيعي

ذهبيــــَّــــــــــةٌ لِمــُـــؤذِّن وإمـــــــــامِ

                           وخطيبِنا صُرفتْ بأمرٍ ســامِ

هِي مِنحةٌ مَمنــــــــــــوحةٌ من حاكمٍ

                           لــِــــ«دبيَّ» قـــدَّر خدمةَ الأعوامِ

أنعِمْ بـــــــهِ شيخـــــــاً يُعظّــــمُ ديننا

                           ويخُصُّ أهلَ الفضل بالإكرامِ

«بوراشدٍ» بالعدل يرعى شعبَهُ

                           ويُدير شـــــــــــــــأنَ رعيــــَّـــةٍ بنظامِ

لا فــــــرقَ بين مُؤذّنٍ ومُهندسٍ

                           ومُعــــــــالِج الأدواءِ والأسقــامِ

كلٌّ يَحقُّ لــــــــــه جـــــَـــزا إخــــــــلاصهِ

                           من غيرِ ما مَنٍّ ولا استِرحامِ

هيَّا اعمـــــلُوا للّه بل وَلتُخلِصُوا

                           ثم اتركـــــــــــوهُ لِحِكمـــــة الحُكّامِ

طباعة Email