تريندز أول مركز بحثي يحصل على عضوية جمعية الناشرين الإماراتيين

ت + ت - الحجم الطبيعي

حصل مركز تريندز للبحوث والاستشارات على عضوية جمعية الناشرين الإماراتيين، ليكون أول مركز بحثي مستقل في الدولة ينضم للجمعية ويؤطّر إصداراته ونتاجاته البحثية والعلمية من خلال المؤسسة الأهم في تمثيل صناعة النشر الإماراتية وتقديمها نموذجاً حضارياً وفاعلاً في تشكيل مستقبل العالم.

وجاء حصول المركز على هذه العضوية تأكيداً لمستوى أعماله البحثية وإصداراته التي تتصل بشتى الموضوعات وتخدم صانعي القرار والمهتمين من أكاديميين وطلاب، وتقديراً لدوره الفاعل في نشر المعرفة الصحيحة، ومواجهته الفكر المتطرف، إلى جانب تخصصه في العديد من المسارات البحثية التي تؤكد عالمية رؤيته وتوجهه.

نهضة النشر

وأكد الدكتور محمد عبدالله العلي الرئيس التنفيذي للمركز، أن حصول المركز على هذه العضوية يعكس الثقة التي منحتها جمعية الناشرين الإماراتيين له، معرباً عن جزيل شكره وجلّ تقديره للشيخة بدور بنت سلطان القاسمي، مؤسسة جمعية الناشرين الإماراتيين، رئيسة الاتحاد الدولي للناشرين، لدورها في نهضة النشر محلياً وإقليمياً وعالمياً، ومؤكداً أن رئاستها الاتحاد الدولي للناشرين تؤكد ثقة المجتمع الدولي بها كأول امرأة عربية وثاني امرأة على مستوى العالم تتولى هذا المنصب منذ نشأة الاتحاد الدولي عام 1896.

وأضاف: إن «تريندز» منذ تأسيسه وانطلاقة مسيرته حرص على تطبيق أعلى معايير البحث العلمي الرصين والوازن، الذي يعتمد على الوثائق والمراجع الأصيلة، وتوظيف الذكاء الاصطناعي وأساليب الابتكار في خدمة مسيرته، بما جعل منه وجهة عالمية ومنصة بحثية نوعية مستقلة، مؤكداً أن «تريندز» ماضٍ في مسيرته الرامية إلى إيجاد محتوى بحثي يعين صانع القرار وكل المهتمين على تقديم رؤى ووضع حلول ومواكبة أحداث برؤية شفافة تستشرف المستقبل بل تشارك في صنعه.

طباعة Email