«احتواء».. رسالة إبداعية من مركز إرادة في «سكة»

  • الصورة :
  • الصورة :
صورة
ت + ت - الحجم الطبيعي

يستضيف «مهرجان سكة للفنون والتصميم»، الذي أطلقت هيئة الثقافة والفنون في دبي «دبي للثقافة»، نسخته العاشرة في 15 مارس الجاري، عملاً فنياً ملهماً، يحمل رسالة إنسانية سامية، يشارك به «مركز إرادة للعلاج والتأهيل في دبي»، ضمن إطار جهود المركز المستمرة، للتعريف بأصحاب الإرادة، عبر مختلف الوسائل المبتكرة.

 

احتواء

يسلّط العمل الفني الذي يحمل عنوان «احتواء»، الضوء على أهمية احتواء أصحاب الإرادة، وهم المتعافون من مرض الإدمان على المؤثرات العقلية، حيث تمثل الجدران الثلاثة لهذا العمل، العناصر الثلاثة الأهم في عملية التعافي، والمتمثلة في: صاحب الإرادة نفسه، والأسرة والمجتمع. وقد تم تصميم الجدران، بواسطة عناصر حسّية متنوعة من المواد والنقوش.

 

رحلة التأمّل

استوحي «احتواء»، من عملیة التعافي من الإدمان، مجسِّداً رحلة على طريق التأمل، حيث تُفصل الجدران فیه بعناصر حسیة متنوعة: فالمواد والنقوش تبرز منها في تناغم تلامسي، حتى تصبح امتداداً للإنسان داخلها. یتكون العمل الفني من أضلع آلیة، تتشكل على ھیئة جدران صدفية منقوشة، نرى من خلالها بصيص الأمل الأول، المهرب من براثن الخوف والشك. ويبرز المجسم جهود «مركز إرادة للعلاج والتأھیل في دبي»، فكل كلمة منقوشة على الجدران اللمسية، تحمل بداخلها طبقات عميقة من الشفاء والأمل والشعور بالاحتواء، تم تنسیقھا بعناية من قبل المعالجين في المركز.

 

عمل جماعي

«احتواء» هو عمل جماعي من تصميم فريق (MRM)، الذي يضم كل من الفنانين: محمد أبو الهدى (فلسطين)، ورغد العلي (فلسطين)، ومحمد رويزق (مصر)، ويشكلون ثلاثياً يتعاون في اكتشاف محاور الفن والعمارة في أعمالهم، التي تعتمد على ثلاثة أسس، تتمثّل في الابتكار التقني، والإبداع الضمني، والبحث المادي، ويتبنى كل منهم عدة خامات وصناعات رقمية في إنتاج تصاميمهم المتميزة.

 

دمج

يُشار إلى أن مركز إرادة للعلاج والتأھیل في دبي، ھو مركز حكومي، أنشئ بقرار من صاحب السمو الشيخ محمد بن راشد آل مكتوم نائب رئيس الدولة رئيس مجلس الوزراء حاكم دبي «رعاه الله». ویسعى المركز إلى توفير العلاج والتأھیل من مرض الإدمان، وتعزيز الوعي المجتمعي بشأنه، ودمج أصحاب الإرادة من المتعافين في المجتمع، فضلاً عن المساهمة في البحث العلمي المتعلق بهذا المرض.

وتحت شعار «نحتفي بالفن، نحتفي بالازدهار»، تتواصل فعاليات مهرجان سكة للفنون والتصميم، حتى 24 مارس، في جنبات حي الفهيدي التاريخي، أحد أبرز #وجهات_دبي للسياحة الثقافية، حيث يرحب الحي بزواره، للتجول في أزقته، واستكشاف معارضه وفعالياته المبهرة.

طباعة Email