تكريم الفائزين في «النخلة في عيون العالم» و«النخلة بألسنة الشعراء»

ت + ت - الحجم الطبيعي

نظمت الأمانة العامة لجائزة خليفة الدولية لنخيل التمر والابتكار الزراعي في قصر الإمارات، اليوم، حفلاً خاصاً لتكريم الفائزين بمسابقة «النخلة في عيون العالم» في الدورة الثالثة عشرة، والفائزين بمسابقة «النخلة بألسنة الشعراء» في الدورة السادسة، وذلك على هامش أعمال المؤتمر الدولي السابع لنخيل التمر، الذي امتدت أعماله على مدى ثلاثة أيام.

وقدم الدكتور هلال حميد ساعد الكعبي عضو مجلس أمناء الجائزة التهنئة للفائزين بمسابقة التصوير ومسابقة الشعر على فوزهم وتميزهم بالأعمال، التي شاركوا بها، حيث شهدت مسابقات الجائزة منافسة حادة بين المشاركين، ما يدل على الاهتمام الذي تحظى به المسابقات من قبل مختلف فئات المجتمع (مصورين وشعراء وأدباء ومثقفين).

واعتبر الدكتور الكعبي أن هذا الحفل ما هو إلا اعتراف بالجميل لكافة شرائح المجتمع من فنانين ومصورين وشعراء ومثقفين وإعلاميين على جهودهم، التي بذلوها لإبراز أهمية شجرة نخيل التمر باعتبارها جزءاً من الهوية الثقافية والاجتماعية للمنطقة وعنصراً أساسياً في معادلة الأمن الغذائي لتحقيق التنمية المستدامة.

وكرم الكعبي في المسابقة الدولية للتصوير الفوتوغرافي «النخلة في عيون العالم» 2022 الفائزين بالمسابقة عن فئة (نخلة التمر) على النحو التالي «المركز الأول فاز به المصور خالد بن محمد المعولي من سلطنة عمان، والمركز الثاني فاز به المصور سالم الصوافي من دولة الإمارات وفاز بالمركز الثالث المصور عبد الرحمن البرية من المملكة العربية السعودية»، كما جرى تكريم الفائزين بالمسابقة عن فئة (الإنسان ونلة التمر) على النحو التالي، وهم:

رمضان علي من جمهورية مصر العربية، نوير الهاجري من الإمارات، زاكيرول مازيد كونوك من بنغلاديش.

كما كرم الدكتور هلال الكعبي الفائزين بمسابقة «النخلة بألسنة الشعراء» 2022 ضمن فئتين، الأولى عن فئة (الشعر الفصيح) والثانية فئة (الشعر النبطي).

طباعة Email