معهد دبي للتصميم والابتكار يستعرض تقنيات وفنون العوالم الرقمية والافتراضية

ت + ت - الحجم الطبيعي

 ينظم معهد دبي للتصميم والابتكار، انسجاماً مع «موسم دبي الفني»، مجموعة من المعارض والفعاليات والأنشطة التفاعلية التي تتناول موضوعات ذات أهمية لمستقبل الفن والإبداع ويستعرض تقنيات وفنون العالم الافتراضي.

وتضم الفعاليات، التي تستمر حتى 20 الشهر الجاري، سلسلة من ورش العمل التي تتناول صناعة الفنون بتقنيات العالم الرقمي والافتراضي، بالإضافة إلى الجلسات الحوارية التي تغطي موضوعات ذات أهمية لمستقبل الفن والإبداع كالرموز غير القابلة للاستبدال (NFTs) والجيل الثالث لويب «ويب 3» والعالم الافتراضي.

ابتكار وإبداع

وبهذه المناسبة قال هاني عصفور، عميد معهد دبي للتصميم والابتكار: «يبرز حضور دبي بشكل ملحوظ عبر منصات الحوار العالمية بشأن الابتكار والإبداع، وتتركز المشاركات في إيصال رسالة دبي والإمارات إلى أهمية مواصلة البحث والإبداع، وتعزيز أطر التعاون المستمرّ بين المتخصّصين في مجالات التكنولوجيا من أجل الدفع بممارسات الابتكار المحلية قدماً لمستويات أكثر تنافسية على مستوى المنطقة».

وأضاف: «في عالمنا اليوم، يطال التحوّل الرقمي شتى القطاعات على اختلاف أنواعها، بما فيها الفنون، ويكشف عن طرائق جديدة نستطيع بها أن نبدع ونلهم الآخرين ونتفاعل معهم. وتعكس المشاركة شغف معهد دبي للتصميم والابتكار باستشراف المستقبل، إذ تلقي جلساتنا المنعقدة في موسم دبي الفني لهذا العام الضوء على المفهوم المستجدّ للفنون الرقمية. ويسرّنا أن نسهم بدورنا في رفع وعي أفراد المجتمع بأحدث الابتكارات في العالم الرقمي ونتطلع إلى مشاركة ما نملكه من معرفة وأفكار مرتبطة بهذا القطاع المثير للاهتمام».

وضمّ جدول الفعاليات جلسة حوارية عن المشاركة في تصميم «ويب 3» بدءاً من استخدام اللغات المرئية وابتكار أحرف أبجدية جديدة والمشاركة في تصميم المنظمات اللامركزية المستقلة الجديدة ومساحات العالم الافتراضي الكامل ووصولاً إلى الإشادة الرقمية ذات الصلة بالرموز غير القابلة للاستبدال. وحلقة نقاش عن التوازن الرقمي، تعزيزاً لإمكان تحقيق تصورات الخيال العلمي.

وستقام ورشة عمل افتراضية عن الرموز غير القابلة للاستبدال في 20 الشهر الجاري من الساعة 11:00 صباحاً وحتى 1:00 مساء. وستناقش الجلسة إمكان اكتساب مهارات تطبيقية ضمن ورشة عمل تفاعلية تهدف إلى التعريف بالرموز غير القابلة للاستبدال. وتدير هذه الورشة ريناتا مورايس، الأستاذة المتخصّصة في معهد دبي للتصميم والابتكار، وستقوم بتحديد واستكشاف مختلف الطرائق ذات الصلة بالثقافة والمجتمعات الرقمية الحديثة. وفي هذه الورشة، سينظر المشاركون في صيغٍ مختلفة تشمل أدوات الرموز غير القابلة للاستبدال والإشادة الرقمية والتحوّل نحو العالم الافتراضي الكامل، فضلاً عن تنظيم أنواع مختلفة من المشاريع المرتبطة بالرموز غير القابلة للاستبدال.

طباعة Email