99 بلسماً

ت + ت - الحجم الطبيعي

لأسمائك الحسنى جلال وأسرارُ

                 إذا تليت لم تبق في النفس أكدارُ

إذا قلت: «يا الله!» فاضت قداسةٌ

                 تُطَمئن قلبي واعتلى هامتي غارُ

وإن قلت: «يا رحمنُ! جُدْ لي برحمةٍ»

                 تفيضُ على كل الجوانح أنوارُ

أرددها تسعاً وتسعين بلسماً

                 وأزداد إشراقاً إذا ازداد تكرارُ

طباعة Email