«الشارقة للكتاب» تعرّف في «معرض مسقط» بمشروعات دعم صناعة النشر

أحمد العامري خلال لقائه سعيد بن سلطان البوسعيدي | من المصدر

ت + ت - الحجم الطبيعي

شاركت «هيئة الشارقة للكتاب» في فعاليات الدورة الـ 26 من «معرض مسقط الدولي للكتاب»، الذي أُقيم في العاصمة العُمانية مسقط بمشاركة 715 دار نشر من 27 دولة.

ونقلت الهيئة في جناحها الخاص لرواد المعرض وضيوفه مبادرات ومشاريع إمارة الشارقة في دعم صناعة ونشر الكتاب عربياً وعالمياً، حيث تستعرض تجربة «معرض الشارقة الدولي للكتاب»، و«مهرجان الشارقة القرائي للطفل»، إلى جانب الخدمات والتسهيلات التي تقدمها «المنطقة الحرة لمدينة الشارقة للنشر»، للناشرين من مختلف بلدان العالم، بالإضافة إلى الفرص التي توفرها الهيئة للناشرين والكتّاب والمترجمين وصناع المحتوى الإبداعي.

وسلّم أحمد بن ركاض العامري، رئيس هيئة الشارقة للكتاب، لذي يزن بن هيثم آل سعيد، وزير الثقافة والرياضة والشباب بسلطنة عمان، خلال زيارته لجناح الهيئة في المعرض، نسخةً من الإصدار الجديد لصاحب السمو الشيخ الدكتور سلطان بن محمد القاسمي، عضو المجلس الأعلى حاكم الشارقة، بعنوان: «تاريخ اليعاربة في عُمان»، ونسخةً من كتاب سموه «اتفاقية الصداقة والتجارة بين ملك البرتغال وسلطان زنجبار سنة 1879 م».

سبل التعاون

والتقى أحمد بن ركاض العامري، رئيس هيئة الشارقة للكتاب، سعيد بن سلطان البوسعيدي، وكيل وزارة الثقافة والرياضة والشباب لشؤون الثقافة بسلطنة عُمان، وجرى خلال اللقاء بحث سبل التعاون بين الهيئة ووزارة الثقافة العُمانية والاستفادة من الخبرات في مجال صناعة ونشر وتسويق الكتاب، والتعريف بالإنتاج المعرفي والثقافي للبلدين في المحافل والمعارض الدولية.

وعن مشاركة الهيئة في المعرض، قال أحمد بن ركاض العامري، رئيس هيئة الشارقة للكتاب: «تأتي مشاركة هيئة الشارقة للكتاب في معرض مسقط الدولي للكتاب ترجمةً للرؤية الحكيمة لصاحب السمو الشيخ الدكتور سلطان بن محمد القاسمي، عضو المجلس الأعلى حاكم الشارقة، وتجسيداً لتوجيهات سموه باستمرار جهود التواصل والحوار الثقافي والاحتفال الدائم بمواسم الكتاب سواءً في الشارقة أو على المستويات الإقليمية والعالمية».

برامج ورؤى

وأضاف: «تحرص هيئة الشارقة للكتاب في كل مشاركاتها الخارجية عربياً وعالمياً على نقل المشهد الثقافي الإماراتي وتعريف كبار الناشرين ومدراء معارض الكتاب على مشروع الشارقة الثقافي وريادتها في دعم النهوض بصناعة الكتاب».

طباعة Email