«سياحة الشارقة» تفتتح مهرجان أضواء الشارقة 2022 بعروض ضوئية خلابة

ت + ت - الحجم الطبيعي

تحت رعاية كريمة من صاحب السمو الشيخ الدكتور سلطان بن محمد القاسمي عضو المجلس الأعلى حاكم الشارقة، انطلقت مساء أمس الأربعاء، فعاليات النسخة 11 من «مهرجان أضواء الشارقة 2022»، الذي تنظمه هيئة الإنماء التجاري والسياحي بالشارقة في الفترة من 9 إلى 20 فبراير الجاري، وذلك في قاعة المدينة الجامعية.

وتقام فعاليات مهرجان أضواء الشارقة لهذا العام تحت شعار «أصداء من المستقبل»، حيث ستجسد عروض المهرجان وتسلط الضوء على الهندسة والزخارف والخط وأنماط نقوش الأرابيسك الإسلامية الرائعة المتنوعة، من خلال القصص المصورة، التي تحتفل بالإرث الإسلامي العريق، الذي تتميز به الصروح والمباني المعمارية في إمارة الشارقة، وتقدم رؤية لماضي وحاضر ومستقبل الإمارة.

وشهد حفل افتتاح المهرجان عرضاً مرئياً بعنوان (50 عاماً في حب سلطان)، تناول أبرز إنجازات صاحب السمو الشيخ الدكتور سلطان بن محمد القاسمي عضو المجلس الأعلى حاكم الشارقة في العديد من المجالات، التي أسهمت في تطور الإمارة، وذلك بمناسبة خمسة عقود على تولي سموه مقاليد الحكم في إمارة الشارقة. كما شهد الحفل عرضاً لأهم محطات المهرجان هذا العام، والمتوزعة على أبرز الأماكن في مدن ومناطق الإمارة.

وتابع الحضور في افتتاح المهرجان عروضاً مميزة تناولت المراحل المتتالية للحياة في الشارقة بدءاً من القدم، حيث أبرز العرض المبهر أهمية البحر والكتاب والمكتبة في دورة الحياة، وتطورها مع الزمن، لينتقل العرض إلى «الحاضر»، عبر إبراز أهم منجزات إمارة الشارقة في مختلف المجالات والميادين العلمية والمعرفية والثقافية والفنية والإنسانية والبيئية وغيرها، إلى المستقبل المشرق المضيء الذي تسعى إليه الإمارة.

وقال خالد جاسم المدفع رئيس هيئة الإنماء التجاري والسياحي في الشارقة: إن «مهرجان أضواء الشارقة 2022» وفي نسخته الحادية عشر، يعتبر واحداً من محطات نجاح وتميز القطاع السياحي في إمارة الشارقة، وهو امتداد لجهود سنوات من العمل المشترك، والسعي المتواصل لرسم ملامح مستقبل مشرق لإمارة الشارقة، مستقبل يرسخ اسمها ومكانتها السامية، كوجهة سياحية استثنائية تزخر بالثقافة والفن والتراث الأصيل، وتواكب في كل خطواتها متطلبات الوجهات العالمية المفضلة للسياح أينما كانوا.

طباعة Email