47 فيلماً تتنافس على جوائز «العين السينمائي»

المري وسالمين في مؤتمر الإعلان عن مهرجان العين السينمائي | البيان

ت + ت - الحجم الطبيعي

تحت شعار «سينما المستقبل»، تنطلق فعاليات الدورة 4 من مهرجان «العين السينمائي» من 23 حتى 27 يناير الجاري، برعاية معالي الشيخ سلطان بن طحنون آل نهيان عضو المجلس التنفيذي لإمارة أبوظبي، وبحضور معالي الشيخ الدكتور سعيد بن طحنون آل نهيان، وسيعرض المهرجان 58 فيلماً من بينها 47 فيلماً ضمن المسابقة الرسمية للمهرجان، الذي سيقدم برنامجاً موازياً، كشف عن بعض تفاصيله عامر سالمين المري مؤسس ومدير المهرجان، خلال مؤتمر صحافي عقد مساء أول من أمس في أبوظبي، بحضور سعيد سالمين المدير الفني لبرنامج سينما العالم، وإيفان خضير مدير العمليات، وسلطان المري المدير التنفيذي لـ«سينما فيجين» الشركة المنظمة للمهرجان.

منافسات

وقال عامر سالمين المري، المدير الفني لبرنامج سينما العالم: على الرغم من أزمة جائحة «كورونا» وتأثيرها الكبير على الحركة الفنية في العالم، إلا أن المهرجان استطاع أن يثبت حضوره واستمراريته ضمن الإجراءات الاحترازية المطبقة، واستقطب أهم وأميز الأفلام العربية والأوروبية، منها أفلام رُشحت بعضها إلى جوائز الأوسكار 2021، مثل الجزائري «هيليوبوليس» والمصري «لما بنتولد». وأضاف: نجح المهرجان بتوقيع عدد من الاتفاقات والمبادرات الفنية التي تهدف إلى دعم السينما وصناعها والكفاءات والمواهب الإماراتية، الأمر الذي أسهم في إدراج اسم مهرجان العين على خارطة المهرجانات السينمائية في المنطقة.

وأشار المري إلى أن دورة هذا العام استقطبت العديد من الأفلام المتفردة، في مسابقات المهرجان المختلفة، وخصوصاً مسابقة «الصقر الخليجي الطويل» الذي يتنافس على جائزتها الكبرى 4 أفلام إماراتية، هي B82 للمخرج خالد محمود، «سفران» للمخرج صالح كرامة و«كروموسوم» للمخرج علي جمال، و«حين» للمخرج سعيد راشد سعيد، و3 أفلام خليجية هي السعودي «حياة امرأة» للمخرج سمير عارف، والبحريني «هوا» للمخرج محمد القفاص، والعُماني «الزيج» للمخرج صلاح الحضرمي.

وذكر المري: استقطبت دورة هذا العام العديد من الأفلام المتميزة والمتنوعة، حتى يستمتع بها عشاق السينما، ويستفيد منها الأجيال السينمائية الواعدة، حيث من المقرر أن يتنافس ضمن مسابقات المهرجان الرسمية 47 فيلماً، في «الصقر الإماراتي القصير» 15 فيلماً، و«الصقر الخليجي الطويل والقصير» 15 فيلماً، و«الصقر لأفلام الطلبة» 8 أفلام، و«الصقر لأفلام المقيمي» 9 أفلام.

موسوعة

وقال المري: سيتم إطلاق «موسوعة السينما الإماراتية» وهي عبارة عن كتاب أرشيفي يتضمن تاريخ ومراحل تطور السينما في الإمارات ومسيرتها وإنجازاتها خلال الـ50 عاماً الماضية. وأضاف: ستكون الموسوعة بمثابة مرجع للباحثين والمتخصصين والمبدعين والطلبة ولكل صناع السينما بشكل عام.

قال عامر المري: سيكرم المهرجان المنتج والكاتب والمخرج الكويتي الراحل خالد الصديق، وهو من رواد الحركة السينمائية في الكويت، حيث أنتج وأخرج أول فيلم كويتي روائي طويل بعنوان «بس يا بحر» عام 1972، كما سيكرم المنتج والفنان الإماراتي سلطان النيادي، الذي سخر حياته وإبداعاته الفنية من أجل الارتقاء بالفن الإماراتي، وأضاف: سيكرم المهرجان الناقد السينمائي المصري طارق الشناوي، حيث يعتبر من أهم وأبرز النقاد السينمائيين في المنطقة.

تعاون

قال عامر سالمين المري إن مهرجان العين السينمائي سيستمر في تعاونه مجدداً مع بعثة الاتحاد الأوروبي لدى دولة الإمارات، حيث تم اختيار 3 أفلام من بولندا ولاتفيا وليتوانيا، حصدت سابقاً العديد من الجوائز في أهم المهرجانات الدولية، لعرضها على شاشات المهرجان في عرض خليجي أول.

طباعة Email