أسبوع «أزياء الرجال» بحي دبي للتصميم 28 الجاري

صورة
ت + ت - الحجم الطبيعي

ينظم مجلس الأزياء العربي، بالشراكة الاستراتيجية مع حي دبي للتصميم النسخة الثالثة لفعاليات أسبوع الموضة العربي لأزياء الرجال على مستوى آسيا والشرق الأوسط وأفريقيا في الفترة من 28 حتى 30 يناير الجاري، ما يرسخ مكانة دبي مركزاً عالمياً لكبرى الشركات العالمية والمواهب والشركات الناشئة في مجالات التصميم والأزياء.

وستُقام العروض بصيغة حضورية لأول مرة في حي دبي للتصميم من الساعة 6 مساءً إلى 10 مساءً، كما سيتاح للجمهور من جميع أنحاء العالم متابعة فعاليات أسبوع الموضة العربي لأزياء الرجال عبر الإنترنت.

وفي هذا السياق، قالت خديجة البستكي، المديرة التنفيذية لحي دبي للتصميم: «الابتكار والتفكير في صياغة أنماط جديدة لطرح المنتجات هو المحور الرئيسي الذي ترتكز عليه الممارسات المتبعة في مختلف القطاعات ضمن حي دبي للتصميم، ونحن نبحث باستمرار عن طرق جديدة لتمكين المبدعين الناشئين، وتأتي الشراكة الاستراتيجية بين حي دبي للتصميم ومجلس الأزياء العربي لتسهم في إيجاد المزيد من فرص التمكين لمكونات المجتمع الإبداعي». وفي هذا الإطار، قالت سيلينا بيبر، المدير العام لشركة غودادي في منطقة الشرق الأوسط وشمال أفريقيا: «نحن متحمسون للتعاون مع مجلس الأزياء العربي وتقديم الدعم الاستراتيجي، لتمكين المبدعين وتعزيز نمو المواهب على مستوى دول المنطقة، وسنعمل معاً على تأكيد استعداد مبدعينا لاحتضان وتبنّي التحول العالمي نحو التكنولوجيا».

ومن جانبه، قال محمد عقرة، الرئيس التنفيذي للاستراتيجية في مجلس الأزياء العربي: «يعدّ أسبوع الموضة العربي للرجال، الذي ينظّمه حي دبي للتصميم بدعم من شركاء عالميين أقوياء، منصةً رائدةً لتسريع بناء وتنمية الاقتصاد الإبداعي وقطاع الأزياء والموضة للرجال في المنطقة، وهو دليل على التزامنا بمبادئ المساواة والتفكير الإبداعي، ونحن بالتعاون مع حي دبي للتصميم نواصل تعزيز مكانة دبي المتميزة كوجهة رائدة لصناعات الأزياء في منطقة الشرق الأوسط».

رؤية

ويحمل أسبوع الموضة العربي لأزياء الرجال تصاميم خريف وشتاء 2022/‏‏23 للرجال، بتوقيع مصممين إقليميين وعالميين من الإمارات ولبنان والعراق وليبيا والأردن وإنجلترا وفرنسا، من بينهم: أماتو، ومايكل سينكو، وزيد فاروقي، الذين يتخذون من حي دبي للتصميم مقراً لأعمالهم، بالإضافة إلى تاجويل، وأحمد عامر، وإيمرجنسي روم، وميزون دو ميك، وبورن إن إكسيل، وأنومالوس، وفاليت ستوديو، وآشر ليفين.

وتحقيقاً لرؤية الحدث بتعزيز الحضور الرقمي للحدث ودعم القدرات التنافسية للمشاركين من أبرز علامات الأزياء والمصممين، يتعاون أسبوع الموضة العربي لأزياء الرجال مع عمالقة التكنولوجيا مثل مايكروسوفت وغودادي وإبسون، التي ستركز على دعم الصناعات الإبداعية خلال أسبوع الموضة العربي. ومن جانبها تهدف غودادي، الشركة التي تمكّن رواد الأعمال اليوميين في جميع أنحاء العالم، إلى دعم المبدعين في الإمارات ومنطقة الشرق الأوسط وشمال أفريقيا من خلال حملتها (Catwalk the Walk) عبر الإنترنت التي تضم مبدعين إقليميين مثل زيد فاروقي والمصور الشهير محمد سيف. وتكمن أهمية فعاليات أسبوع الموضة العربي في تسليط الضوء على آفاق الفرص المتاحة لصناعة الأزياء الرجالية الجاهزة، بما يحقق الفائدة لأصحاب العلامات والاستثمار.

طباعة Email