00
إكسبو 2020 دبي اليوم

إبداع طلاب «مواهب» للعرض في مطارات دبي

ت + ت - الحجم الطبيعي

كشف استوديو مواهب الفني غير الربحي لأصحاب الهمم من سن 16 عاماً وما فوق، عن مشروع جديد بالاشتراك مع كل من «أكزو نوبل» و«كي إل إم» ومطارات دبي، وسيركز هذا المشروع على تعزيز التنوع والشمول في الفن، وإبراز مهارات الطلاب من أصحاب الهمم في «مواهب».

وفي تعليقه على هذا التعاون، قال جاسبير جيل، المدير الإقليمي لشركة «أكزو نوبل» لمنطقة الشرق الأوسط وأفريقيا: «يعتبر هذا المشروع نموذجاً رائعاً وملهماً للشراكة بين القطاعين العام والخاص من أجل تعزيز مبدأ الشمول في الفن. لذا.. فإننا نرى فيه فرصة رائعة لإظهار شغفنا بالرسم من أجل تمكين الناس للتعبير عن سماتهم الفردية».

وللمساعدة في إبراز هذه الفرصة، قالت ويمي دي ميكر، مديرة استوديو مواهب: «يهدف هذا المشروع إلى إعادة إبداع تحفة الرسام الهولندي الشهير رامبرانت، وذلك باستخدام تقنيات التصوير الحديثة بهدف التوصل إلى رواية قصة بسرد مختلف. ومن شأن هذه النسخة أن تساعد على إبراز قدرات فناني مواهب من أصحاب الهمم، وإلقاء المزيد من الضوء على جهودهم، إلى جانب توفير الدعم لمعلمي الفنون والمتطوعين. ويمثل المشروع دعوة غير مباشرة، لكنها قوية لنشر مبادئ المساواة والقبول والشمول. ويقدّم المشروع الجديد أيضاً نهجاً مختلفاً تماماً للتعامل مع الأعمال الفنية التاريخية، وأمكن تحقيق ذلك بفضل علاقة التعاون التي جمعتنا مع شركات «أكزو نوبل» و«كي إل إم» ومطارات دبي».

طباعة Email