00
إكسبو 2020 دبي اليوم

تراكيب ومنحوتات ولوحات تعالج قضايا عصرية في «الأمسيات»

«ليالي الفن» في دبي.. تجديد واستدامة وتعافٍ

  • الصورة :
  • الصورة :
  • الصورة :
صورة
ت + ت - الحجم الطبيعي

تختتم، اليوم، فعالية أمسيات «ليالي الفن» في مركز دبي المالي العالمي، والتي أقيمت تحت شعار «التجديد» في قرية البوابة. وحظي الزوار في هذا الحدث على متعة مشاهدة وتجربة مجموعة واسعة من الأعمال الفنية والإبداعية الملهمة التي قدمها نخبة من الفنانين الموهوبين وسط وجهة حضرية نابضة تعزز الثقافة والمجتمع.

وأضاءت الفعالية على مدار الأيام الماضية، على مجموعة فريدة من التراكيب الفنية والمنحوتات واللوحات المستوحاة من حكايات وجوانب التعافي من الجائحة وتحديات عصرية تواجهها البشرية مثل: البيئة والاقتصاد الدائري والواقع الافتراضي، كما تضمنت باقات من الأعمال الفنية المدعومة بالعملات الرقمية غير القابلة للاستبدال، وأعمالاً عديدة أخرى متنوعة، لفنانين صاعدين ومتمرسين من شتى أرجاء العالم.

وفي هذا الإطار، قدمت الفنانة آساره إبراهيم بور أداءً فنياً مذهلاً صور مفهوم التجديد عبر عملية إبداعية تشاركية تجمع حركة جسدها مع قماش كانفاس فارغ، حيث ركزت على كيفية تداخل الخطوط واكتمالها لتشكل نمطاً متكاملاً جسد فكرة التجديد.

وعرضت آلاء شبلي أعمالاً فنية بأسلوب الطباعة ثلاثية الأبعاد على شكل مصابيح مصممة بأسلوب يحاكي الحركات الطبيعية للخفافيش. كما شملت الفعالية معارض ثرية، بينها معرض فان دي جودنبرج وآخر لجاسي آرت.

وانتشرت الأعمال الفنية الهادفة في أرجاء قرية البوابة على غرار المفروشات المصممة بالطباعة ثلاثية الأبعاد والمصنوعة من مواد معاد تدويرها من ابتكار مارتينا نيجري ضمن تشكيلة برايمافيرا.

وعرضت «سيستر أكتوبي» ثمرة التعاون الفني بين المصممة ناتاليا كونفورتي والرسامة التجريدية جوستين فورمينتيلي، تركيباً فنياً غامراً من الأذرع المتداخلة التي توحي بعالم غريب بأسلوب مفعم بالإبداع. وقدمت الفنانة المقيمة في دبي مارتا لافومسيك عملها التركيبي «جايا واريورس» (Gaia Warriors) الذي سلط الضوء على الضرورة الملحةلحماية المناخ. المناخي، بينما عرضت مريم طاهر سلسلتها من الصور الفوتوغرافية التي تصور حركة جسم الإنسان.

تجارب ملهمة

حظي زوار أمسيات «ليالي الفن» بفرصة المشاركة في ورش العمل والتسوق وتناول الطعام في أي من المطاعم والمتاجر المشاركة التي تجاوز عددها 350 مطعماً، إضافة إلى فرصة خوض تجربة فريدة وملهمة قدمها نخبة من الفنانين المحليين والإقليميين والعالميين ضمن وجهة عصرية تحرص على تعزيز الابتكار والاستدامة.

طباعة Email