00
إكسبو 2020 دبي اليوم

مهرجان يعكس الاهتمام الكبير بكافة صنوف الفنون في الدولة

«الإمارات الدولي للملصق»..عقول تتواصل وتصنع المستقبل

محمد المر وبلال البدور خلال افتتاح مهرجان الإمارات الدولي تصوير- عبد الله المطروشي

ت + ت - الحجم الطبيعي

أفكار مبتكرة برؤى إبداعية فنية جاذبة ومتنوعة بمضامين فكرية منبعها ثقافات عالمية عديدة، تروي جماليات وحكايات الإبداعات المشاركة في مهرجان الإمارات الدولي للملصق في دورته الثالثة، الذي افتتحه، أول من أمس، معالي محمد المر رئيس مجلس إدارة مؤسسة مكتبة محمد بن راشد آل مكتوم، أول من أمس، في ندوة الثقافة والعلوم بدبي، وذلك تزامناً مع استضافة دبي لـ «إكسبو 2020»، وأسبوع دبي للتصميم 2021.

حضر افتتاح المهرجان، الذي تنظمه ندوة الثقافة والعلوم تحت شعار «تواصل العقول وصنع المستقبل»، بلال البدور رئيس مجلس إدارة الندوة، وصلاح عبد العزيز القاسم المستشار في هيئة الثقافة والفنون في دبي، والمهندس رشاد بوخش رئيس لجنة التراث العمراني، والفنان هشام المظلوم مؤسس جمعية الإمارات للفنون التشكيلية وجمعية الإمارات للتصوير الضوئي، والدكتور سعيد حارب، والفنانة التشكيلية الدكتورة نجاة مكي القَيّمَة على المهرجان، وجمهور واسع ومهتم بفن الملصق.

52

وحظي المهرجان بمشاركة دولية لـ 52 دولة و 192 مصمماً من جميع أنحاء العالم، أثروا المشهد الإبداعي من خلال أفكارهم المبتكرة في ملصقاتهم التي عززت ثقافتها عبر وسائل الإعلام الرقمية للتعريف بالمنجز الثقافي «الغرافيكي».

وكان العرض شاهداً ليثبت أن الملصقات المشاركة دليل على ممارسة التصميم بحرية في دولة الإمارات والدول العربية والشرق الأوسط وشمال أفريقيا وكافة دول العالم، لتعزيز وسائل التعبير البصري، فالملصق كمفهوم بات يثري مساحة واسعة، تلتقي فيها خبرات وأفكار وأخبار تساهم في تحسين نوعية الحياة، وحوار يساهم في بناء المجتمع، بعد أن أخذ الملصق دوره كوظيفة فكرية مؤثرة على الشباب.

أمام تطور الإعلام الرقمي ومدى دوره الفكري المؤثر، فأخذ المصمم يلعب دوراً في تشكيل كيفية استجابتنا لهذا الفضاء المادي والعقلي والافتراضي حولنا، حتى أصبح للملصق الحضور الرقمي الواضح في تبادل المعلومات والأفكار، ويستجيب للقضايا المحلية والعالمية ويعزز المنتجات والخدمات بشتى الأنواع.

يشارك في المهرجان، مصممون من الإمارات ومجموعة دول عالمية، حيث يعبرون عن فكر ملصقاتهم الهادفة بنماذج إبداعية مهمة، ومنهم طلاب مدارس وجامعات وهواة، وقد كانوا جميعاً برفقة الدكتور عرفات النعيم القَيّم أيضاً على المهرجان، والذي ألقى كلمته في الافتتاح أثناء التكريم، وهو فنان غرافيكي ومصمم ومعلم في تدريس الفنون في الأكاديمية الوطنية.

وتابع: عادة ما تضم هذه الملصقات عناصر نصية أو رقمية، لافتة للنظر وغنية بالمعلومات، وسواء كان رسماً أو نصاً، يتم تصميم الملصقات بشكل لافت حتى أصبحت أداة يروج بها للأحداث والأفلام والموسيقيين ولتوصيل رسالة الملصقات، لأعمال فنية وغيرها، وهي منخفضة التكاليف.

واحة الإبداع

يؤكد القيّم الفني، عرفان النعيم، أهمية الدور الإبداعي والثقافي العالمي لدولة الإمارات، خاصة مع المهرجان الدولي للملصق، موضحاً أن إمارة دبي هي اليوم بوابة للشرق والغرب وواحة للإبداع، إي تحتضن دبي ودولة الإماارت أكثر من 200 جنسية. وتابع : إن التصميم هو التدخل الإبداعي الذي يعكس رؤية المصمم للواقع والقضايا المعاصرة، من خلال استعارة بصرية تم تشكيلها من مجموعة من النقاط، والخطوط، والأشكال والأرقام، والمساحات، وكل ذلك في إطار حيوي يشغله المصمم بصورة إبداعية.

طباعة Email