«دارة الدكتور سلطان القاسمي» تضيء على نيل حاكم الشارقة «وسام زايد»

  • الصورة :
  • الصورة :
صورة
ت + ت - الحجم الطبيعي

تسلّط دارة الدكتور سلطان القاسمي، في شهر نوفمبر وضمن مشروع «قطعة الشهر»، الضوء على وسام زايد الثاني من الدرجة الأولى والذي كُرم به صاحب السمو الشيخ الدكتور سلطان بن محمد القاسمي عضو المجلس الأعلى حاكم الشارقة، تزامناً مع احتفالات الدولة باليوم الوطني عام 1996.

تقليد

وتَقلد صاحب السمو حاكم الشارقة الوسام في 2 ديسمبر 1996 من المغفور له الشيخ زايد بن سلطان آل نهيان، طيّب الله ثراه، بحضور المغفور له الشيخ محمد بن سلطان القاسمي، وشمل التكريم آنذاك جميع حكام الإمارات، الذين أسهموا بإخلاص في مسيرة الخير والعطاء، تقديراً لجهودهم العظيمة بدعم مسيرة الاتحاد وتحقيق نهضته.

كما تم تكريم رجال الدولة الأوفياء من الراحلين من الحكام، تقديراً للدور العظيم الذي بذلوه في خدمة الوطن.

وفي تلك المناسبة، عبّر المغفور له الشيخ زايد بن سلطان آل نهيان، طيّب الله ثراه، عن اعتزازه وتقديره لإخوانه حكام الإمارات والرجال الأوفياء من الراحلين، على إخلاصهم بخدمة الوطن والمواطن.

طباعة Email