00
إكسبو 2020 دبي اليوم

ملامح من حياة النحاتة أبراموفيتش في معرض «ترايسيس»

  • الصورة :
  • الصورة :
صورة

ضمن مساعيها لتجاوز الجسد المادي والعيش للأبد، قامت الفنانة والنحاتة الصربية مارينا أبراموفيتش وبالتعاون مع المنصة الفنية الرقمية «وي برزينت»، بتجربة معرض مؤقت بعنوان «ترايسيس» في لندن. ويضم المعرض، وفق ما ذكر موقع «آرت نت» خمس غرف تحيي كل منها غرضاً يعني لها الكثير في حياتها ولعملها على مدى العقود الخمسة الماضية.

وجرى تخصيص الغرفة الأولى لـ «كف مريم» تلك النبتة الصحراوية التي تعتبر أبراموفيتش أنها تجسّد إيمانها بقوة الحياة. ويطالع الزوار في الغرفة الثانية عرضاً ضوئياً سيحقق شهرة أكيدة مستوحى من «ليلة النجوم» لفان غوغ ويعبّر عن فهم مارينا للكون. أما في الغرفة الثالثة، فيجلس الزوار حول كتلة من حجر الصوان لاختبار عمل لأبراموفيتش يعود لعام 1991 بعنوان «سينما الكريستال».

وتسلّط الغرفة التالية الضوء على مقال بطول كتاب لسوزان سونتاغ بعنوان «فيما يتعلق بآلام الآخرين» التي تؤكد أبراموفيتش أنها ساعدتها على صقل حساسيتها اتجاه الألم الإنساني. وأخيراً وداخل غرفة مخصصة لصخرة من المريخ، يمكن للزوار الاستماع لتسجيل يعود لـ 2015 يتلو أسماء 10 آلاف نجم.

وأشارت أبراموفيتش إلى اهتمامها ببناء إرث لها، مشيرةً إلى أن «نقطة القوة الهائلة للأداء تتمثل بلا ماديته. ليس هناك سوى الذكرى الباقية لدى الجمهور». وأضافت إنه من الصعب الحفاظ على طاقة العمل أو تثمينه خارج تلك الذكرى، مؤكدة أن العمل الذي تقوم به لا يعود ملكاً لك، بل للكون.

طباعة Email