تبتل

شعر : د. شهاب غانم

ت + ت - الحجم الطبيعي

هذا الوجود مؤقتٌ يا صاحبي

والخلد.. كل الخلد.. للرحمنِ

هو أولٌ، هو آخر، هو دائم،

هو خالق الأكوان والأزمانِ

لا شيءَ يشبهه فليس كمثله

شيءٌ، كما قد قال في القرآن

فاسجدْ له مستغفراً فهو الذي

للتائبين يجود بالغفرانِ

 

طباعة Email