العد التنازلي لإكسبو 2020 دبي

    وفاة المخرج اللبناني برهان علوية في بروكسل

    نعت وزارة الثقافة اللبنانية المخرج اللبناني برهان علوية، الذي توفي أمس في بلجيكا عن عمر ناهز الثمانين عاماً إثر تعرضه لنوبة قلبية.

    وقالت الوزارة في بيان: «غادرنا المخرج المبدع برهان علوية الذي وثق في أفلامه الروائية شكلاً ومضموناً صورة المجتمع الإنساني في لبنان والعالم العربي بكل تجلياته الثقافية والاجتماعية والسياسية والاقتصادية، فأغنى السينما بتجربة مميزة وفريدة، طرح من خلالها إشكاليات الحرب الأهلية اللبنانية والذاكرة والهوية والمنفى».

    واعتبرت الوزارة أن رحيل علوية يشكل خسارة للبنان والثقافة وأن بصمته ستبقى شاهدة على إبداعه. وفي سجل المخرج الراحل العديد من الأفلام التي اتخذت طابعاً سياسياً وطنياً وعروبياً.

    ولد علوية في قرية أرنون الواقعة في جنوب لبنان وعمل مساعد مصور في تلفزيون لبنان من أجل تدبير جزء من أعباء دراسته قبل أن يلتحق بالمعهد العالي الوطني للفنون المسرحية في بروكسل.

    وفي حديث صحافي قال علوية «في كل أفلامي سعيتُ إلى أن أقول ذاتي وأفكاري الشخصية».

    ويقول «العروبة وعبد الناصر صنعا وعينا، وفلسطين هي التي أدخلتني إلى السينما. كان يمكن أن أدرس شيئاً آخر».

    ويعد فيلم (بيروت اللقاء) أحد أبرز أفلام علوية، حيث صنعه عام 1981 في خضم الحرب الأهلية التي دارت في لبنان بين عامي 1975 و1990.

    وجسّد هذا الفيلم حالة الفوضى والضياع في لبنان وانقسام البلاد بين شرقية وغربية واقتتال بين الطرفين.

    وعمل برهان علوية أستاذاً محاضراً في الجامعة اليسوعية واختير عضواً في لجان مهرجانات منها قرطاج وكازابلانكا وبروكسل.

    نال علوية جوائز عدة، منها جائزة أفضل سيناريو ومونتاج في مهرجان دبي السينمائي الدولي 2007 عن فيلمه «خلص»، كما تم تكريمه في عدة مهرجانات كان آخرها مهرجان الإسماعيلية للأفلام التسجيلية والقصيرة في مصر عام 2019.

    طباعة Email