العد التنازلي لإكسبو 2020 دبي

    تغريدات النجوم.. نشاط اجتماعي وترويج أعمال جديدة

    • الصورة :
    • الصورة :
    • الصورة :
    • الصورة :
    • الصورة :
    • الصورة :
    • الصورة :
    • الصورة :
    صورة

    سيطرت الأنشطة الاجتماعية على معظم حسابات النجوم في مواقع التواصل الاجتماعي، حيث تأرجحت بين احتفالات بأيام الميلاد، وتعليقات على قضايا اجتماعية أخرى بعضها كان كفيلاً بإثارة الجدل، في وقت، لم تغب الأنشطة الفنية عن المشهد.

    «البيان» جالت بين حسابات النجوم، وخرجت منها بثلة من التغريدات، حيث كانت البداية مع الفنان حسين الجسمي، الذي يواصل الاحتفاء بالنجاح الذي حققته اغنيته «حتة من قلبي»، حيث نشر عبر ستوري انستغرام «مقاطع» من تفاعل الجمهور مع أغنيته الأخيرة وبقية أغنياته، في وقت كان قد نشر فيه الجسمي على انستغرام «بوست» حمل حكمة تقول «الطيبون لا يلتقون صدفة، بل تجمعهم نواياهم».

    أما الفنان فايز السعيد، فقد نشر صورة له على انستغرام، من إجازته الصيفية التي يقضيها في ربوع سويسرا، وعلق عليها بالقول: «بكنادر الأوصاف شتى وجم.. بينك وبين العالم الثاني فروق.. عليك باسم الله من كل هم.. يلي شموخك تلبسينه كما طوق».

    بينما الفنانة بلقيس نشرت أخيراً، كليب أغنيتها الجديدة «دبلوماسي»، وكتبت: ««دبلوماسي» ما زالت في الترند العربي، خلال أسبوع من طرحها»، وعبّرت عن سعادتها بالنجاح الذي حققته الأغنية، في الوقت نفسه، استعرضت بلقيس عبر مقطع مصور، لحظات استلامها سيارتها الجديدة، بعد تغيير لونها، وعلقت بالقول: «أخيراً غيّرت لون سيارتي».

    تطبيق خاص

    من جهة أخرى، دشن الفنان خالد عبد الرحمن تطبيقه الخاص الذي يضم كل أعماله الغنائية، وفق ما أعلنه على تويتر، كاشفاً أن التطبيق سيضم العديد من أعماله القديمة والجديدة، ومشاركاته الفنية بالصوت والصورة، باستثناء الأعمال التي تملكها شركات إنتاج أخرى، مشيراً إلى أنه بصدد طرح ألبوم جديد يحمل عنوان «خالديات»، وسيكون حصرياً عبر التطبيق الجديد.

    في حين، نشر الفنان داوود حسين على انستغرام، صورة تجمعه مع فريق عمل فيلم «عندليب الدقي»، واصفاً إياها بلقطة «سيلفي جميلة وفاخرة»، ذاكراً أن «المناسبة تسجيل حلقة عن فيلم عندليب الدقي»، واعداً بأن يكشف عن التفاصيل لاحقاً.

    وعبر مواقع التواصل الاجتماعي، حرص العديد من نجوم الخليج على تهنئة الفنانة سعاد عبد الله بيوم ميلادها الذي صادف، أول من أمس، في وقت كشفت فيه سعاد عن نيتها العودة إلى الدراما من خلال مسلسل «جوهرة» والذي سيكون من إنتاجها، ويشارك في بطولته عدد من نجوم الخليج.

    تجربة جديدة

    وبعد غياب دام 28 عاماً عن الساحة الدرامية، حسم الفنان أحمد حلمي أمره، وقرر خوض تجربة درامية جديدة، حيث أعلن أخيراً عبر الفيسبوك عن قراره التفرغ لتصوير المسلسل الجديد الذي لم يكشف عن تفاصيله بعد، مكتفياً بالإشارة إلى أنه سيتعاون فيه مع شبكة «ام بي سي»، معلناً في الوقت نفسه عن تأجيل تصوير فيلمه «إكس» حتى إشعار آخر.

    أما الفنانة لطيفة، فقد بدأت بتشويق جمهورها لكليب أغنية «الأستاذ»، وذلك بعد مرور أيام على طرحها النسخة الصوتية منها، حيث نشرت لطيفة عبر انستغرام أول صورة من كليب الأغنية، الذي سيرى النور قريباً، وعلقت عليها بالقول: «كليب الأستاذ قريباً».

    على الصعيد الاجتماعي، بدت الفنانة كارول سماحة، التي قدمت أخيراً أغنية «بقالي كثير»، حريصة على الاحتفال بيوم ميلاد ابنتها، حيث نشرت عبر «انستغرام» مجموعة صور لها ولابنتها وعلقت عليها بالقول: «عيد ميلاد سعيد لنور حياتي انت كنز لي ولعائلتنا».

    فيما نعى الفنان مكسيم خليل، بكلمات مؤثرة والدته ستيلا خليل، التي أسلمت روحها إلى بارئها، حيث نشر خليل على انستغرام صورة تجمعه مع والدته، وكتب: «إلى المرأة التي هزّت جدران قلبي.. أرى روحك تعبر بين مسارح دمشق.. أراها تسير في الحواري القديمة التي أحبّت.. خلف مرآة الممثل.. وكواليس القباني.. ماما حبيبتي ستيلا خليل السلام لروحك بحبك كتير.. رح اشتقلك.. الله معك يا قلبي.. ارتاحي حبيبتي ارتاحي..لا تقلقي من شيء».

    ممارسة الرياضة

    على صعيد آخر، دعا الفنان قصي خولي، المشغول حالياً في تصوير مسلسله «توتر عالي» إلى أهمية ممارسة الرياضة، وبيّن عبر مقطع مصور أهميتها للإنسان، وقال خولي في المقطع الذي نشره على انستغرام، إن «الأهل كانوا يغضبون على أولادهم عند ذهابهم للعب كرة القدم أو ممارسة أي رياضة وأنهم كانوا يطلبون منهم أن يذهبوا للدراسة بدلاً من الرياضة». وأضاف: «باعتقادي أن أهلنا كانوا على خطأ، فالرياضة هي الاسم والشهرة والمال والصحة، وبالتالي كلام أهلنا كان فيه خطأ».

    من جانبها، أثارت الفنانة سمية الخشاب عاصفة من الجدل على «تويتر»، وذلك بعد إطلاقها تغريدة تطالب فيها إجبار الأزواج على عدم الإنجاب إلا بعد الحصول على «رخصة»، تثبت قدرتهما مالياً واجتماعياً ونفسياً على تربية الأطفال، وكتبت، إن من يفشل في الاختبار يتوجب عليه الخضوع لدورة تدريبية لتأهيله لتحمل مسؤولية رعاية الطفل.

    طباعة Email