العد التنازلي لإكسبو 2020 دبي

    «فن العطور» في حوارات إبداعية بمؤسسة سعود بن صقر

    في إطار سلسلة «حوارات إبداعية» نظمت مؤسسة الشيخ سعود بن صقر القاسمي ندوة افتراضية بعنوان «فن العطور» وذلك مساء أول من أمس، وأدار المحاضرة سقراط بن بشر مدير الفنون والثقافة، وجي يونغ كين أخصائية فعاليات وخلالها استعرضت آمنة الحبتور مؤسسة Arcadia وسعيد النعيمي مؤسس the library تجربتهما في صناعة العطور والمواد المستخدمة والخصوصية والشغف وراء ذلك، والعديد من الأفكار التي تحيط بهذا العالم العطري اللامحدود.

    ذاكرة العطور

    قالت آمنة الحبتور مُؤسسة (Arcadia) لصناعة العطور الفاخرة بأن الشركة تأسست في العام 2015 في دبي، وذلك بعد دراستي عن العطور في لندن والكويت بجانب عدد من الدورات على الأون لاين مع أشهر صانعي العطور في العالم.

    وذكرت الحبتور: بأن العمل في مجال العطور كان نوعاً من الوفاء لوالدتي التي توفيت وأنا بعمر 18 وكنت أشاركها دائماً بعمل عطور وخلطات متنوعة في المنزل، وبالفعل بعد تخرجي من الجامعة عملت على هذا المشروع.

    وأوضحت: تتميز العطور التي ننتجها بأنها مكونة من خلطات عالمية تجمع بين الشرق والغرب، من الممكن أن نجمع الأناناس مع العود، أو البرتقال مع الزعفران. ونستخدم المواد الطبيعية العالية الجودة. وأضافت: تتواجد عطورنا إلى جانب الإمارات في اليابان ونيويورك ولندن وغيرها. وذكرت: تعاونا أيضاً مع دار بياجيه وأنتجنا عطر «بياجيه روز».

    وأشارت الحبتور إلى أنها أطلقت أخيراً ثلاث شموع عطرية منزلية جديدة. وبينت: إن هذه الشموع مستوحاة من ظروف الحياة الاجتماعية والقيود المعيشية التي فرضتها الجائحة العالمية التي عاشها العالم بأسره خلال عام 2020 ولا تزال آثارها مستمرة ومسيطرة على أحاسيس ومشاعر الكثيرين.

    وذكرت: تمثل هذه الشموع فكرة الحنين إلى الذكريات الجميلة وربط المواقف والأشخاص واللحظات التي نعيشها بروائح عطرية نستعيد بها المشاعر والأحاسيس المرتبطة بها.

    إصدار محدود

    بدوره أشار سعيد النعيمي إلى أنه واحد من مؤسسي شركة the library وقال: بدأت الشركة في العام 2016 وتقوم على فكرة إننا مكتبة عطور، مقامة على حسب الروائح التي تحتويها. وأضاف: نعرض بالتعاون مع 50 شركة من حول العالم كما ندعم التجربة الإماراتية والشركات المختصة بصناعة العطور.

    وذكر النعيمي: تتميز محلاتنا بغناها بطريقة معالجة العطور والتخزين والتعريف بكيفية شراء العطور. وأوضح: إن العطور التي نعرضها لها إصدار محدد، ولا يمكن الحصول عليها في أي مكان.

    وقال النعيمي: في العام 2017 أطلقنا مبادرة للتعاون مع شركات صناعة العطور الإماراتية لأننا نمتلك شركات مميزة في هذه الصناعة وتعاونا مع الحبتور وغيرها وأوصلنا العطر الإماراتي إلى أنحاء العالم.

    شموع

    أوحت ظروف الحياة لآمنة الحبتور بثلاثة شموع عطرية: الأولى «الحرية المأسورة» مشاعر بحث الروح عن الحرية من خلال نفحات الخشب والزهور والورد والعنبر والعود، أما الثانية «فوضى تحت السيطرة» فتستحضر العثور على الجمال وسط الفوضى العارمة، بنوتات خشبية وبخور وبلسمية. والأخيرة «الصمت الصاخب» تستحضر العلاقات الإنسانية التي فُرضت عليها العديد من القيود الحركية أخيراً.

    طباعة Email