العد التنازلي لإكسبو 2020 دبي

    أبو لوز وعبد الراضي يحييان أمسية للشعراء الإعلاميين

    «شعراء إعلاميون» كان عنوان الأمسية الشعرية، التي نظمها بيت الشعر في دائرة الثقافة بالشارقة مساء يوم الثلاثاء الماضي.

    وشارك فيها كل من الشاعر الإعلامي يوسف أبو لوز من الأردن، والشاعر الإعلامي سعد عبد الراضي من مصر، بحضور الشاعر محمد البريكي مدير بيت الشعر وعدد من محبي الشعر والثقافة في جو التزم بالإجراءات، التي فرضتها جائحة «كورونا»، وقدمها الشاعر الإعلامي رعد أمان، الذي أشاد بدور الشارقة وبيت الشعر في دائرة الثقافة بفتح مساحات للشعراء للبوح بجديدهم، والتواصل مع جمهورهم في ظل جائحة «كورونا».

    افتتح القراءات الشاعر سعد عبد الراضي بتجليات الذات والعاطفة وأحوال العشق وهمومه، محلّقاً بروح العاشق المتشبث بحبال الود حتى لا يسقط من علو شعوره، وحضر ببهاء وتلقائية من الجمهور ومن نصه الذي استهل به قراءاته، وحمل عنوان «أنا وزينب». وبدأ يوسف أبو لوز قراءاته بنص «صانع دمى»، وفيه جسد فصلاً من فصول المعاناة التي يتشارك فيها مع الهم الإنساني.

    طباعة Email