العد التنازلي لإكسبو 2020 دبي

    «دبي تقدّم» حملة عالمية تبرز معالم الإمارة بطابع سينمائي مميز

    تحت عنوان «دبي تقدم» (Dubai Presents)، أطلقت دائرة السياحة والتسويق التجاري بدبي (دبي للسياحة) أحدث حملاتها التسويقية العالمية الجديدة، بمشاركة النجمين جيسيكا ألبا وزاك إيفرون، وذلك ضمن جهودها المتواصلة لتعزيز نمو وتعافي قطاع السفر العالمي، حيث تولى إخراج أفلام الحملة التسويقية المخرج المبدع كريغ غيليزبي- الحائز جائزة Guild عن فيلمه الأخير كرولا Cruella.

    وتتضمن الحملة سلسلة من الإعلانات والأفلام، والتي تم صياغتها بأسلوب مميز ومنظور فريد للترويج للوجهات العالمية، وبمحتوى جذاب، وفي الوقت ذاته يظهر المعالم السياحية لدبي بطابع سينمائي رائع.

    أول مقاطع السلسلة السينمائية الخاصة بالحملة، رأت النور خلال الأسبوع الجاري، حيث حملت عنوان «الجاسوس» (Spy)، فيما سيتم إصدار بقية أجزاء السلسلة خلال الأشهر المقبلة، حيث تتضمن مزيداً من مشاهد التشويق، والتي ستجعل الجهور في حالة تأهب مستمر.

    وانطلاقاً من النجاح الهائل الذي حققته الحملة التسويقية السابقة «قصة تعانق عنان السماء»، بمشاركة النجمات غوينيث بالترو، وكايت هادسون، وزوي سالدانا، التي نفذتها «دبي للسياحة» في 2019، أطلقت حملة «دبي تقدم» الجديدة أكثر من 2000 محتوى في 27 دولة بـ 16 لغة، عبر مختلف المنصات مثل السينما، والمطبوعات، والإعلام الرقمي، وقنوات البث المتنوعة، ووسائل التواصل الاجتماعي.

    تنوع غنيّ

    وفي هذا السياق، قال عصام كاظم، المدير التنفيذي لمؤسسة دبي للتسويق السياحي والتجاري: «تم تنفيذ الحملة التسويقية، والتي تبدأ سلسلة إعلانات أفلامها الدعائية بــ«الجاسوس»SPY، لاستعراض التنوع الغني لدبي ومدى جاذبيتها كونها وجهة عالمية، فيما تعتمد حملة «دبي تقدم» على النجاحات التي حققتها حملاتنا السابقة.

    وتمثل في الوقت ذاته مرحلة التطور المقبلة لاستراتيجيتنا التسويقية، ونحن نواصل تطوير منصتنا، التي تسلط الضوء على معالم دبي وأسلوب الحياة والبنية التحتية، وتحتفي أيضاً بجاذبية دبي كونها مركزاً يحتضن المواهب الإبداعية في السينما والموسيقى والفن والتصميم».

    وأضاف: تعتبر حملة «دبي تقدم» التي يأتي إطلاقها في وقت يشهد فيه قطاع السياحة العالمي تحديات كبيرة، دليلاً على تعاوننا الوثيق مع شركائنا المحليين، الذين يواصلون لعب دور مهم وحيوي في تقديم المزيد من الخيارات وتطوير المشاريع السياحية.

    حيث نسعى جميعاً لتحقيق رؤية صاحب السمو الشيخ محمد بن راشد آل مكتوم نائب رئيس الدولة رئيس مجلس الوزراء حاكم دبي، رعاه الله، والهادفة إلى تعزيز مكانة المدينة لتصبح الوجهة المفضلة للزيارة وأكثر الوجهات العالمية الموصى بزيارتها، مع حرصنا في الوقت ذاته المحافظة على صحة وسلامة السكان والزوار.

    مركز عالمي

    وانطلاقاً من كون دبي مركزاً عالمياً للإبداع، ومنارة للمجتمع الدولي والإقليمي والمحلي من صُنّاع الأفلام والمحتوى وغيرهم من المتميزين والمبدعين والطموحين، تتميز الحملة بسرد القصص وإنشاء المحتوى بكل أشكاله، وتسعى إلى تسليط الضوء على جاذبية المدينة للضيوف من مختلف الأعمار وعلى اختلاف ميزانياتهم، بما في ذلك سكان الدولة.

    وكذلك فئة الأصدقاء والأقارب، حيث تستعرض مكانة دبي كونها وجهة مثالية للعطل والإجازات المحلية أيضاً، وتقدّم العديد من التجارب المتنوعة التي تناسب أذواق جميع الزوار.

    من جانبها، قالت الممثلة جيسيكا ألبا: منحتني المشاركة في هذا المشروع ولعب شخصيات عدة ضمن هذه السلسلة، فرصة التعرف على دبي بطرق لم أتخيلها من قبل، سواء عبر التجول في سوق التوابل في دبي القديمة، وتأدية مشاهد حماسية على الطابق الأخير من برج العرب المميز. ولا شك في أن دبي تقدّم الكثير من العروض لزوّارها من المواقع المميزة والمأكولات الشهية ضمن أجواء تتفرد بها الإمارة، ولقد أحببت كل جزء من هذه التجربة، أما الممثل زاك ايفرون، فقال:

    «لطالما اتسمت زياراتي السابقة إلى دبي بالمتعة والسعادة، إلا أن هذه التجربة بدت مختلفة، فرغم أن دبي تشتهر بحيويتها، إلا أن ما أسرني فعلاً هو الهدوء غير المتوقع والأهمية التاريخية للصحراء.

    ومن المميز كيف انتقلنا من مركز المدينة الحيوي إلى الشاطئ وبعدها إلى الصحراء في اليوم ذاته. كما منحتني هذه التجربة فرصة استكشاف الإمارة وزيارة الأماكن الجميلة التي لا يعرفها سوى قلة والاستمتاع بالضيافة التي يشتهر بها سكانها».

    توظيف السينما

    أما المخرج كريغ غيليزبي، فقال: «يتميز هذا المشروع بتوظيف فن السينما لاستعراض مدى حيوية وتنوع دبي، التي تمثّل للبعض وجهة فاخرة مثالية، بينما يراها البعض وجهة سفر رومانسية غنية بالمفاجآت والذكريات.

    كما تُعدّ للكثيرين وجهة لاستكشاف الحضارة والإرث التاريخي. لقد أضافت مهارة زاك وجيسيكا في التمثيل، فضلاً عن المعالم المذهلة والطاقم المتنوع من مختلف أنحاء العالم، لمسة مميزة للأفلام ونحن متحمسون لمشاركة هذه السلسلة مع العالم».

    وتستعرض حملة #دبي_تقدم الروح الإبداعية في مدينة عالمية تشتهر بالتنوع الثقافي، واستغرق التصوير خمسة أيام مع طاقم متنوع يضم أكثر من 180 شخصاً من أكثر من 27 جنسية، من المشاهير الموهوبين والمخرج، وطواقم الإنتاج والإبداع الحائزين جوائز عالمية، فضلاً عن طاقم التصوير الذي ضم مواهب من الإمارات.

    وكانت دبي قد احتفت مؤخراً بمرور عام على استئناف استقبالها للزوار الدوليين، حيث أظهرت البيانات الصادرة عن «دبي للسياحة» أن المدينة استقبلت 4.1 ملايين زائر خلال 12 شهراً من يوليو 2020 حتى يونيو 2021، إذ تؤكد هذه النتائج مكانة دبي المتميزة في قيادة مرحلة تعافي حركة السياحة العالمية، عبر توفيرها تجربة آمنة وجذابة للمسافرين.

    طباعة Email