العد التنازلي لإكسبو 2020 دبي

    هيئة الشارقة للكتاب تعزز التبادل الثقافي مع «مكتبة الكونغرس»

    زار وفد من هيئة الشارقة للكتاب مكتبة الكونغرس، أكبر مكتبة في العالم، بهدف تعزيز فرص التبادل الثقافي بين الشارقة والولايات المتحدة الأمريكية، والاطلاع على تجربة المكتبة في إدارة المصادر المعرفية وأرشفة المخطوطات ومصنفات العلوم التي تضمها، بوصفها أقدم مؤسسة ثقافية في الولايات المتحدة الأمريكية.

    واستقبل وفد الهيئة الذي ترأسه أحمد بن ركاض العامري، رئيس هيئة الشارقة للكتاب، الدكتورة كارلا هايدن رئيسة المكتبة، وعدد من المديرين والمسؤولين من مختلف الأقسام والتخصصات، حيث قدم الجانب الأمريكي شروحات خاصة خلال جولة على الأقسام الرئيسية والمهمة في المكتبة، فيما استعرض وفد الهيئة جانباً من أبرز الفعاليات والمعارض التي تنظمها، وقدم تعريفاً بأبرز النماذج الثقافية للحراك الإبداعي في دولة الإمارات العربية المتحدة.

    رؤية

    وحول هذه الزيارة، قال العامري: «تتبنى هيئة الشارقة للكتاب رؤية راسخة تجاه تعزيز حضور النتاج المعرفي والإبداعي الإماراتي في مختلف بلدان العالم، وفي الوقت نفسه نحرص على الاطلاع على تجارب المؤسسات الثقافية الرائدة عالمياً، ومكتبة الكونغرس، إحدى أهم الصروح العالمية التي تحتضن بين جدرانها تاريخاً إنسانيّاً لا يقدّر بثمن».

    من جانبها، أشادت الدكتورة كارلا هايدن بالجهود الكبيرة التي تقودها هيئة الشارقة للكتاب في تعزيز الحضور الثقافي للإمارة، وأشارت إلى حجم حضور الشارقة على المستوى العالمي كأحد أبرز عواصم الثقافة ودعم صناعة المعرفة في الشرق الأوسط.

    مصنفات

    تعرف الوفد إلى مجموعات نادرة من المراجع والمصنّفات، وناقش الأنظمة المكتبية المتبعة للبحث والوصول إلى وثائق خاصة يقدّر عددها بـ171 مليون وثيقة، تضم 40 مليون كتاب على شكل (دليل إرشادي وتوثيقي).

    طباعة Email