العد التنازلي لإكسبو 2020 دبي

    أصوات موسيقية دافئة تنعش صيف دبي

    بعض المدن تجمع القلوب في لحظة، تتحول إلى نافذة مشرعة نطل من خلالها على الفرح الساكن بين ثناياها، وكذلك هي دبي التي تحولت بعض أماكنها إلى «نوتة» الموسيقى، ترتسم على خطوطها إيقاعات جميلة، اختارتها لتصوغ من خلالها أجندة تفيض فرحاً وألقاً، وها هي «دانة الدنيا» تستعد لاستقبال مجموعة من الأصوات الدافئة التي تتغلغل في القلوب، فتبث فيها جرعات من الحب والسعادة، وتنثر التفاؤل والبهجة على رؤوس الناس، وتنعش صيف دبي، عبر حفلات تستضيفها دبي أوبرا وكوكا كولا أرينا، واللتان تراهنان على قدرتهما على إسعاد زوار المدينة.

    كايرو بل

    يفتح مركز دبي التجاري العالمي أبوابه أمام الفنانة عذبة الصوت أصيل هميم، والفنان وليد الشامي، وذلك في 23 يوليو الجاري، ليحلقا بجمهورهما في فضاء الأغنية العراقية بألحانها الجميلة.

    وتستقبل كوكاكولا أرينا فرقة «كايروكي» المصرية، ذات الحضور اللافت على الساحة، كونها أصبحت تعد واحدة من أشهر فرق موسيقى الروك في مصر، حيث تضم الفرقة تحت جناحيها كلاً من عمرو عيد، هواري، وتامر هاشم، وشريف مصطفى، وآدم الألفي. أعضاء الفرقة بدأوا في توجيه بوصلتهم نحو دبي، من أجل لقاء جمهورهم في 22 الجاري، ليقدموا خلال الحفل الذي يحمل عنوان «كايرو بل»، مجموعة من أغنياتهم وألحانهم.

    جولة غنائية

    بعد أن سلكت «طريق الشمس» في أغنيتها الأخيرة التي صورتها بطريقة الكليب وأهدتها إلى «بلاد الشمس التي أصابها التعب»، ها هي الفنانة السورية لينا شاماميان تستعد بكل حماس لجولة غنائية تبدأ خطاها من القاهرة وتنتهي في دبي، التي اختارتها الفنانة لينا لتقيم فيها حفلاً غنائياً، سترفع ستائره في 20 أغسطس المقبل في مركز دبي التجاري العالمي، ويتوقع أن يحظى بإقبال واسع، حيث تمتلك لينا قاعدة جماهيرية واسعة. لينا المغنية الشابة لا تمتاز فقط بقوة صوتها وجماله، وإنما تمتلك موهبة العزف على بعض الآلات الموسيقية، لذا فهي تعتبر «رائدة موسيقية متعددة المواهب»، تعودت أن تمزج بأسلوبها الموسيقي بين الشرق والغرب. لينا وعبر حساباتها على مواقع التواصل الاجتماعي، بدأت حملة ترويجية لحفلها بدبي، حيث أعربت في أحدث تعليق لها نشرته على «أنستغرام» عن حماسها، وفرحها لملاقاة الجمهور. وكتبت: «إن شاء الله نستطيع أن نلتقي قريباً أينما كنتم».

    أيقونة

    في المقابل، تستعد دبي لاستقبال الفنان المصري حمزة نمرة، الذي سيحط رحاله في كوكا كولا أرينا، مطلع سبتمبر المقبل، ليقدم لجمهوره بعضاً من أغنياته وعلى رأسها «فاضي شوية»، تلك الأيقونة الغنائية التي حازت إعجاب الجميع، ونجحت في تحقيق رقم قياسي بعد تجاوزها لحاجز 153 مليون مشاهدة على «يوتيوب» منذ إطلاقها نهاية العام الماضي وحتى الآن، حمزة تميز في أسلوبه الموسيقي، الذي يسير فيه على خطى سيد درويش، وهو الذي تعود العزف على الغيتار وعدد من الآلات الموسيقية الأخرى، واستطاع أن يصنع له اسماً من ذهب.

    بوب

    لن يمضي سبتمبر، من دون حفل فرقة «نو ميرسي» No Mercy الأمريكية التي جمعت تحت جناحها ثلاثة شبان أمريكيين، وهم مارتي سينترون، والتوأم أرييل وغابرييل هيرنانديز. تلك الفرقة ستطل على الملأ في 10 سبتمبر، من على خشبة دبي أوبرا، وستعود بالجمهور إلى عقد التسعينيات، حيث شهد تأسيس الفرقة التي امتازت باحترافها لموسيقى البوب. خلال حفلهم في دبي، سيعزف أعضاء الفرقة موسيقى البوب والسول والإيقاعات اللاتينية وكذلك موسيقى «آر آند بي»، بينما يرددون مجموعة من أغنياتهم المعروفة، حيث سبق للفرقة أن باعت منذ تأسيسها وحتى اليوم، أكثر من 10 ملايين أسطوانة حول العالم.

    طباعة Email