العد التنازلي لإكسبو 2020 دبي

    احتفاء عالمي بالكاتب الفرنسي مارسيل بروست

    اكتسب الكاتب الفرنسي مارسيل بروست بُعداً عالمياً في شكل ما من خلال رسمه في مؤلفاته صورة البرجوازية الباريسية العليا في العصر الجميل، وهو ما يجعله بعد 150 عاماً على ولادته، يثير اهتمام باحثين من مختلف أنحاء العالم، وأحياناً من مناطق بعيدة جداً من فرنسا.

    وتشكّل الأجزاء السبعة التي صدرت بين عامي 1913 و1927 من رواية «البحث عن الزمن المفقود» مصدراً لا ينضب للتفكير في زوايا الأرض الأربع.

    وثمة نقاش مستمر لأعمال مارسيل بروست المولود في 10 يوليو 1871 في باريس، والذي تعتبر دراسة نتاجه من أساسيات كليات الآداب في الجامعات الفرنسية.

    ومن آخر المؤتمرات الدولية التي تمحورت على بروست قبل الجائحة، ذلك الذي في برلين في نوفمبر 2019 وتناول موضوع «مارسيل بروست واليهودية».

    ومن أحدثها (على الإنترنت) «مارسيل بروست: إرث مثير للجدل» الذي نظمته جامعة شيكاغو في مايو الفائت عن الكُتّاب الذين عشقوه وأولئك الذين يُعتبرون من منتقديه.

    وخُصصت صفحة برازيلية على شبكة «فيسبوك» وأخرى على «إنستغرام» عن الروائي الفرنسي بعنوان «بروست البرازيل» تتضمن معلومات عن ندوة تناولته أقيمت في نوفمبر 2020 عبر الإنترنت من ريو دي جانيرو.

    وأكدت إليان ديزون جونز من «جمعية أصدقاء مارسيل بروست» أن «أمريكا اللاتينية لا تزال نشطة جداً (في ما يتعلق ببروست) وأولته البرازيل خصوصاً اهتماماً في مرحلة مبكرة».

    طباعة Email